۳۵۵مشاهدات
وقد تناول الكاتب الاسرائيلي العملية النوعية للمقاومة من عدة زوايا موضحا جوانب التقصير من جانب جنود الاحتلال وكيف اثرت العملية على هزيمتهم في لبنان على المدى البعيد.
رمز الخبر: ۴۴۷۸۷
تأريخ النشر: 02 April 2020

عاش الصهاينة مؤخرا الذكرى 23 لمقتل جنودهم في عملية نوعية للمقاومة في جنوب لبنان ادت لسقوط مروحيتين عسكريتين ،وقد أفرد الاعلام الاسرائيلي حيزا لها ،فبعد أن سقط في هذه العملية 73 جنديا اسرائيليا شكل هذا الأمر صاعقة ادت لخروج الاحتلال من لبنان بعدها بثلاث سنوات .

حوار مع الكاتب الاسرائيلي "حاييم هار" بثته القناة 11 العبرية يستحضر ما جرى خلال العملية التي قامت بها المقاومة ضد المروحيتين الاسرائيلييتين حيث قال أن الصدمة التي عمت أرجاء الكيان بعد العملية كانت كبيرة، فالجنود الموجودين داخل المروحيتين كانوا معروفين تقريبا في المجتمع الاسرائيلي، مضيفا ان العديد من الجنود الاسرائيليين يحملون اثار الصدمة معهم حتى اليوم.

وقد تناول الكاتب الاسرائيلي العملية النوعية للمقاومة من عدة زوايا موضحا جوانب التقصير من جانب جنود الاحتلال وكيف اثرت العملية على هزيمتهم في لبنان على المدى البعيد.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: