۷۶۱مشاهدات
اعتبرت القيادة المركزية الأميركية أن نزاع إدلب يحد من قدرة القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية على مهاجمتنا لكن له عواقب إنسانية مروعة.
رمز الخبر: ۴۴۴۱۹
تأريخ النشر: 11 March 2020

قال قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال كينيث ماكينزي يوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة بصدد إرسال أنظمة دفاع جوي إلى العراق، لحماية الجنود الأميركيين في حال تعرضهم لأي هجوم إيراني.

وأضاف ماكينزي في جلسة للجنة القوات المسلحة بمجلس النواب “نحن أيضا بصدد إرسال أنظمة دفاع جوي وأنظمة دفاع مضادة للصواريخ الباليستية إلى العراق على وجه الخصوص، لحماية أنفسنا من أي هجوم إيراني محتمل آخر”.

وأشار إلى أن إيران مثابرة على تعزيز ترسانتها من الصواريخ الباليستية رغم التنديد الدولي، مضيفا أن هدف واشنطن هو وضع قوات في المنطقة بعمق عملياتي لردع إيران.

من جهة أخرى، اعتبرت القيادة المركزية الأميركية أن نزاع إدلب يحد من قدرة القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية على مهاجمتنا لكن له عواقب إنسانية مروعة.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) قد قالت إنها تسعى للحصول على إذن من العراق لنقل أنظمة دفاع صاروخي من طراز باتريوت إلى هناك، لتعزيز وسائل الدفاع عن القوات الأميركية بعد هجوم صاروخي إيراني في 8 يناير/كانون الثاني الماضي.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: