۸۰۷مشاهدات
واندلعت اعمال العنف ضد المسلمين بسبب احتجاجهم على تعديل قانون المواطنة الذي يعتبرونه أداة لحرمانهم حتى من حقوقهم الأساسية بموجب الدستور.
رمز الخبر: ۴۴۳۰۶
تأريخ النشر: 04 March 2020

اعلن وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي دعمه لمواقف نظيره الايراني محمد جواد ظريف المنددة باعمال العنف المنظمة ضد المسلمين في الهند.

وكتب قريشي في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" مساء الثلاثاء: انني ادعم تماما الهواجس المعلنة من قبل شقيقي محمد جواد ظريف بشان انه على مسؤولي الهند توفير الرفاهية لكل الهنود.

واضاف: ان الهند تعاني من العنف الجماعي الذي بسببه يتعرض المسلمون فيها الى هجمات من القوى الداعية للعنف.

واعتبر وزير الخارجية الباكستاني ان من الظلم تعرض المسلمين الهنود لـ"مجازر شيطانية"، واصفا ذلك بانه امر خطير للمنطقة كلها.

وكان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف قد استنكر اعمال العنف المنظمة ضد المسلمين في الهند.

وفي تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" كتب ظريف مساء الاثنين: ان ايران تشجب موجة اعمال العنف المنظمة ضد المسلمين الهنود.

واضاف: ان ايران صديقة للهند منذ قرون. ندعو المسؤولين الهنود لضمان رفاهية "جميع" الهنود وان لا يسمحوا باستمرار اعمال القتل العبثية هذه. المسار القادم يجب ان يكون على اساس الحوار وسيادة القانون.

واندلعت اعمال العنف ضد المسلمين بسبب احتجاجهم على تعديل قانون المواطنة الذي يعتبرونه أداة لحرمانهم حتى من حقوقهم الأساسية بموجب الدستور.

وادت اعمال العنف هذه الى مصرع العشرات وجرح المئات من المسلمين .

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: