۴۳۱مشاهدات
وفي حديثه عن ليبرمان، قال عودة: "لن نجعل ليبرمان وزيرا. هذا لن يحدث. نحن ضد العنصرية، ليبرمان فاسد مثل نتنياهو، ولكن من دون شهود".
رمز الخبر: ۴۴۲۶۵
تأريخ النشر: 01 March 2020

قبل يومين من موعد الانتخابات الثالثة في الكيان الاسرائيلي في غضون سنة واحدة، أكد استطلاع للرأي أجرته القناة الثالثة عشرة حصول حزب أزرق أبيض والليكود على ثلاثة وثلاثين مقعدا لكل منهما بما يعني أن أيا منهما لن يكون قادرا على تشكيل حكومة دون مشاركة حزب "اسرائيل بيتنا" برئاسة "افيغدور ليبرمان"، ما دفع بعض المتابعين الى توقع اجراء انتخابات رابعة.

في اخر استطلاع للرأي قبل ثمانية واربعين ساعة من انطلاق الانتخابات الثالثة الاسرائيلية خلال عام ، القناة الثالثة عشر الاسرائيلية اكدت تساوي الليكود وازرق ابيض في المقاعد بينما ستحصل كتلة اليمين على ستة وخمسين فيما ستحصل كتلة الوسط واليسار على سبعة وخمسين مقعدا فيما سيحافظ افيغدور ليبرمان رئيس حزب اسرائيل بيتنا على نفسه كبيضة قبان في تشكيل الحكومة المقبلة ، الاخير استبق النتائج باعلانه الاستعداد لتشكيل حكومة دون نتنياهو ، لكن المفاجاة الحقيقية في الاستطلاع وصول العرب الى خمسة عشر مقعدا مما يعني انتفاء حلم نتنياهو بتشكيل حكومة جديدة

استطلاع القناة الثالثة عشر يفتح الباب على سيناريوهات متعددة اولها تشكيل حكومة وحدة بين الليكود وازرق ابيض وهو امر مستبعد اوتشكيل حكومة برئاسة جانتس وبدعم من العرب وانضمام ليبرمان اليهم وهو امر ممكن، والسيناريو الثالث هو بتفكك كتلة اليمين وانضمام احد احزابها للوسط واليسار اما السيناريو الذي لا يريده احد فهو التوجه لانتخابات رابعة رغم ان هذا السيناريو هو الذي يبدو اكثر منطقية .

الازمة تزداد في كيان الاحتلال ولا حلول كما يبدو الا برحيل نتنياهو.

حرب التصريحات تستعر بين رؤساء أحزاب إسرائيلية
قال رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، مساء السبت، أن زعيم تحالف "أزرق أبيض" الوسطي بيني غانتس "لا يستحق أن يكون رئيسًا للوزراء".

وأضاف نتنياهو في مقابلة له مع القناة 12 للتلفزيون الإسرائيلي: "غانتس لا يستحق أن يكون رئيسًا للوزراء، إنه ضعيف، وغير مؤهل لتوليه منصب رئاسة الحكومة. لديه أكثر الأحزاب ديكتاتورية في الكنيست"، مضيفًا انه "لا يستطيع تشكيل الحكومة دون دعم القائمة المشتركة التي ستفرض املاءاتها على غانتس".

وبدوره، قال زعيم تحالف "أزرق أبيض" بيني غانتس" انه لن يجلس في حكومة مع نتنياهو أو في حكومة يترأسها نتنياهو.

وقال غانتس في مقابلة له مع القناة 12 للتلفزيون الإسرائيلي: "لا يمكن لنتنياهو أن يكون وزيراً بوجود 3 لوائح اتهام موجهة ضده، إذا أصبح تحالف ’أزرق أبيض’ الحزب الأكبر في الحكومة وعملنا على تشكيل حكومة وحدة وطنية، فلن يكون نتنياهو رئيسًا للوزراء"، مشيرًا إلى انه لن ينشئ حكومة "بدعم من ’القائمة المشتركة’، ليس لدينا اتفاق مع أي شخص".

ومن جهته، أكد رئيس "القائمة المشتركة" التي تمثل العرب في الكنيست الإسرائيلي، أيمن عودة أنه دون أن يكون العرب جزءًا مشروعًا في الكنيست، "فلن نخرج من الحلبة السياسية".

وقال نتنياهو للقناة 12: "لقد قلت سابقًا أننا نريد أن نكون شركاءً من أجل السلام والمساواة ونريد أن نشارك هذه القيم، نريد الحصول على 16 مقعدًا، إذا لم يكن هناك مساواة في البلاد فلن يكون هناك سلام. وحقيقة حصولنا على 16 مقعدًا تعني أن نتنياهو لا يمكنه تشكيل حكومة".

وأشار عودة في القناة 13 للتلفزيون الإسرائيلي إلى الرغبة في استبدال الحكومة في الانتخابات المقبلة، قائلًا: "نريد أن نؤدي دورنا في استبدال الحكومة، لقد حرض نتنياهو ضدنا أكثر من أي رئيس وزراء سابق، لقد سن قانون القومية (يُعرِّف إسرائيل دولة قومية للشعب اليهودي، وحدد أن اللغة العبرية هي اللغة الرسمية في إسرائيل)، وأعلن مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن صفقة القرن وعملية ضم منطقة قرى ومدن المثلث إلى نفوذ السلطة الفلسطينية".

وأضاف عودة: "نتنياهو يقول إن غانتس لن يشكل حكومة بدون القائمة المشتركة، وأنا أقول لنتنياهو: ’لن تشكل أنت الحكومة، بسبب القائمة المشتركة’، نحن مؤثرون منذ اللحظة الأولى".

وفي حديثه عن ليبرمان، قال عودة: "لن نجعل ليبرمان وزيرا. هذا لن يحدث. نحن ضد العنصرية، ليبرمان فاسد مثل نتنياهو، ولكن من دون شهود".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار