۶۹۳مشاهدات
الحادث ياتي فيما يسعى مفاوضو جماعة طالبان والولايات المتحدة للتوصّل إلى اتّفاق يتيح لواشنطن سحب آلاف من جنودها من أفغانستان حيث تنتشر القوات الأميركية منذ أكثر من ثمانية عشر عاماً.
رمز الخبر: ۴۳۹۷۴
تأريخ النشر: 10 February 2020

أفاد مراسل العالم في افغانستان نقلا عن حاكم ولاية ننغرهار شرقي افغانستان بمقتل 7 جنودٍ أميركيين واصابة ثلاثةٍ أفغان في هجوم مسلح نفذه جندي افغاني داخل ثكنة عسكرية. بدوره أعلن الجيش الأميركي أن اثنين من جنوده قتلا واُصيب ستة آخرون برصاص شخص أفغاني يرتدي زيا عسكريا.

هنا في ثكنة القيادة العامة في شيرزاد بولاية ننغرهار شرقي افغانستان, وقعت حادثة اطلاق نار استهدف جنودا اميركيين واافغان ما ادى الى مقتل عدد منهم واصابة عدد اخر.

بيان عسكري اميركي تحدث عن مقتل جنديين اميركيين اثنين واصابة ستة اخرين بجروح مؤكدا ان شخصا يرتدي زي القوات الافغانية فتح النار من مدفع الي على قوة اميركية في الثكنة, وقال الناطق باسم القوات الاميركي في افغانستان العقيد سوني ليغيت ان قوة أميركية وأفغانية مشتركة تعمل في ولاية ننغرهار تعرضت لنيران مباشرة.

وفي اول تاكيد افغاني سرمسي قال حاكم ولاية ننكرهار محمود شاه مياخيل, ان جنديا افغانيا هاجم القوة الاميركية في الثكنة وقتل سبعة جنود امريكيين وثلاثة جنود افغان بالاضافة الى عدد من الاصابات....فيما اكدت مصادر امنية افغانية ان اشتباكات دارت في الثكنة بين قوات اميركية واخرى افغانية خلفت عددا من القتلى والجرحى في صفوف الجانبين مؤكدة ان عدة مروحيات سارعت الى نقل المصابين الى المستشفى لتلقي العلاج.

الحادث ياتي فيما يسعى مفاوضو جماعة طالبان والولايات المتحدة للتوصّل إلى اتّفاق يتيح لواشنطن سحب آلاف من جنودها من أفغانستان حيث تنتشر القوات الأميركية منذ أكثر من ثمانية عشر عاماً.

يشار إلى أن السنة الماضية كانت الأكثر دموية للقوات الأميركية في أفغانستان منذ انتهاء العمليات القتالية رسميا نهاية عام 2014 وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، قتل عناصر من جماعة طالبان تسللوا إلى الجيش الأفغاني تسعة جنود أفغان في وسط البلاد، وفي يوليو/تموز الماضي، قتل جندي أفغاني عنصرين من القوات الأميركية أثناء زيارتهما قاعدة للجيش الأفغاني في قندهار.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: