۴۳۸مشاهدات
واكد روحاني، انه على خلفية واقعة اغتيال الشهيد سليماني الجبانة ابدى الراي العام العالمي ونخب العالم الاسلامي ولاسيما دول الجوار ردود فعل واضحة تعزيزا لنهج المقاومة والصمود.
رمز الخبر: ۴۳۷۱۹
تأريخ النشر: 22 January 2020

اكد الرئيس الايراني حسن روحاني ان الحضور الجماهيري الواسع خلال مراسم تشييع الفريق الشهيد قاسم سليماني ورفاق دربه في مختلف المدن الايرانية والعراقية، افشل مؤامراة امريكا الرامية الى الوقيعة بين البلدين.

وفي تصريح خلال اجتماع المجلس الاعلى للثورة الثقافية اليوم الثلاثاء، اشاد روحاني بالمشاركة الجماهيرية الواسعة في مراسم التشييع التي اقيمت للشهيد سليماني في ارجاء البلاد؛ مؤكدا ان ذلك ادى الى فشل المؤامرات الفتنوية الامريكية.

واضاف رئيس الجمهورية، ان الحشود المشاركة في مراسم التشييع المهيبة التي جابت المدن الايرانية وايضا العاصمة العراقية بغداد وكربلاء والنجف الاشرف، عبّرت عن تقديرها لجهود هذا القائد الاسلامي العظيم؛ الامر الذي ادى الى فشل الولايات المتحدة في الحصول على تاييد حتى من جانب حلفائها لجريمة اغتيال الشهيد سليماني.

وتابع : كما ان عددا من قادة الدول الاوروبية اعربوا خلال اتصالاتهم الهاتفية عن اسفهم لهذا الحادث؛ واصفين هذا الاجراء من جانب امريكا بانه خطير للمنطقة.

واكد روحاني، انه على خلفية واقعة اغتيال الشهيد سليماني الجبانة ابدى الراي العام العالمي ونخب العالم الاسلامي ولاسيما دول الجوار ردود فعل واضحة تعزيزا لنهج المقاومة والصمود.

وفي جانب آخر من تصريحاته اليوم، تطرق رئيس الجمهورية الى حادث تحطم الطائرة الاوكرانية المؤلم بطهران؛ مثمّنا مشاعر المواساة والتضامن "الجيدة" التي قدمها الشعب الايراني الى عوائل ضحايا هذا الحادث المرير.

تجدر الاشارة، الى ان اعضاء المجلس الاعلى للثورة الثقافية وافقوا خلال اجتماعهم اليوم برئاسة روحاني، على تخصيص جائزة عالمية تحت عنوان "التضحية" تحقيقا لحلم الفريق الشهيد سليماني من اجل تكريم المضحين في ارجاء العالم.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار