۳۶۶مشاهدات
وشددوا على ان المجرمين ينبغي ان يدركوا ان استشهاد هذا القائد المتفاني والمضحي يدفع بنهج الجهاد والمقاومة الى الامام بشكل مضاعف وتعزيز قوة جبهة المقاومة أكثر مما مضى.
رمز الخبر: ۴۳۶۱۲
تأريخ النشر: 13 January 2020

أدان اكثر من 13 الف استاذ جامعي ايراني جريمة اميركا باغتيال الشهيد الفريق قاسم سليماني ودعوا للانتقام وأخذ الثأر.

وفي بيان صادر عن هؤلاء الاساتذة اليوم الاحد تصدرته الآية الكريمة: «من المومنین رجال صدقوا ما عاهدوا الله علیه فمنهم من قضی نحبه ومنهم من ینتظر وما بدلوا تبدیلا».

وورد فيه: نحن اساتذة جامعات البلاد نحيي الروح الشامخة والربانية لهذا القائد البطل ونتوقع ردا قاسيا ويبعث على الندم يؤخذ فيه الثأر للدم الطاهر لهذا الشهيد المظلوم من المجرمين المتوحشين.

ودعا الاساتذة المسؤولين في حقل السياسة الخارجية الايرانية لاتخاذ دبلوماسية ناشطة للتمهيد لاصدار ادانة دولية لهذه الجريمة الخطيرة والخطوات اليائسة لاميركا المجرمة في الاوساط العالمية والدولية والتمهيد لمقاضاة المجرمين في محكمة عادلة.

واكدوا ان من البديهي تحمّل النظام الاميركي المشؤوم المسؤولية الكاملة عن جميع النتائج المترتبة على مغامراته الاجرامية.

وشددوا على ان المجرمين ينبغي ان يدركوا ان استشهاد هذا القائد المتفاني والمضحي يدفع بنهج الجهاد والمقاومة الى الامام بشكل مضاعف وتعزيز قوة جبهة المقاومة أكثر مما مضى.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار