۴۱۰مشاهدات
وحذر بان مثل هذه الممارسات غير المدروسة والمتهورة المناقضة للقرارات الدولية الاكثر صراحة، سوف لن تسفر سوى عن تعزيز الشعور بالتذمر من الاحتلال وتصعيد حالة زعزعة الامن.
رمز الخبر: ۴۳۴۴۲
تأريخ النشر: 31 December 2019

فن‍د المتحدث باسم الحكومة الايرانية علي ربيعي بقوة اي دور لايران في الهجوم على القوات الاميركية في العراق، معتبرا هذه المزاعم الاميركية غير الموثقة بأدلة بانها لا تبرر قصف وقتل الناس خلافا للقوانين الدولية.

وفي تصريح ادلى به اليوم الاثنين لمراسل وكالة انباء "فارس" ادان ربيعي العدوان العسكري الاميركي على مواقع الحشد الشعبي في العراق والتي ادت الى استشهاد واصابة العديد من افراده وقال، ان اميركا وفي سياق اكاذيبها المتكررة وجهت اصابع الاتهام للقوات الشعبية العراقية (قوات الحشد الشعبي) المدعومة حسب زعمه من قبل ايران، على مقر القوات الاميركية.

واضاف، اننا نفند بقوة اي دور (لايران) في الهجوم على القوات الاميركية ، وان هذا الادعاء الاميركي بلا دليل لا يمكنه تبرير قصف وقتل الناس خلافا للقوانين الدولية.

وقال ربيعي، من المثير للسخرية ان اميركا مازالت تحتل اجزاء من العراق وتقصف شعبه وتدعي بلا حياء انها تحترم سيادة الحكومة العراقية.

واضاف، ان هذا الهجوم العدواني الذي قامت به اميركا ووصفته بانه هجوم دفاعي سعيا منها لخداع الراي العام العالمي، مؤشر اخر لاثبات دور اميركا التخريبي للسلام والاستقرار في المنطقة خاصة في العراق بحيث ان تصرفهم هذا قد اثار غضب حتى المسؤولين الرسميين في الحكومة والاحزاب والشخصيات العراقية البارزة.

وقال ربيعي، ان هذا الحدث اثبت مرة اخرى بانه مادامت اميركا تواصل تواجدها في العراق وسوريا فان السلام سيكون بعيد المنال للجميع.

وحذر بان مثل هذه الممارسات غير المدروسة والمتهورة المناقضة للقرارات الدولية الاكثر صراحة، سوف لن تسفر سوى عن تعزيز الشعور بالتذمر من الاحتلال وتصعيد حالة زعزعة الامن.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: