۳۹۸مشاهدات
والتحق "محمد جعفر حسيني" (35 عاما) بالقتال في سوريا الى جانب المتطوعين الايرانيين للدفاع عن المراقد المقدسة قبل تشكيل "لواء فاطميون"، وانضم الى اللواء منذ تشكيله.
رمز الخبر: ۴۳۴۰۹
تأريخ النشر: 29 December 2019

استشهد قائد لواء "فاطميون" للمجاهدين الافغان، محمد جعفر الحسيني، الملقب بـ "أبو زينب"، إثر إصابة تعرض لها في سوريا قبل عامين.

والتحق "محمد جعفر حسيني" (35 عاما) بالقتال في سوريا الى جانب المتطوعين الايرانيين للدفاع عن المراقد المقدسة قبل تشكيل "لواء فاطميون"، وانضم الى اللواء منذ تشكيله.

وكان حسيني قبل التحاقه بلواء " "فاطميون" من الناشطين في المجال الثقافي بين المهاجرين الأفغان، وشارك بتشكيل لجنة الخدمات في زيارة الاربعين الحسيني، كما لعب دورا مؤثرا في تدريب المهاجرين الأفغان وتعزيز قدرات الطلبة والشباب الأفغان في ايران.

واستشهد حسيني اثر معاناته من جروح خطيرة جراء اصابته بصاروخ قبل عامين.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار