۵۹۵مشاهدات
واوضح عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي، إن رسالة هذه المناورات المشتركة هي أن الدول ذات النفوذ والمقتدرة حريصة على تعزيز أمن هذه المنطقة الحساسة، وأن عهد انفراد اميركا بالمنطقة قد انتهى.
رمز الخبر: ۴۳۳۹۹
تأريخ النشر: 28 December 2019

اكد عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي "علاء الدين بروجردي" ان المناورات البحرية المشتركة بين ايران وروسيا والصين ، قد اثبت ان مرحلة انفراد اميركا بالمنطقة قد انتهت.

وقال بروجردي في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس حول اهمية المناورات البحرية الايرانية الروسية الصينية المشتركة في شمال المحيط الهندي: نظرا لأهمية الحفاظ على الأمن في الخليج الفارسي وبحر عمان والمحيط الهندي، وبما انه طيلة العقود القليلة الماضية ، كان الأميركيون يقوضون عملياً الأمن الاقليمي ويسببوا الأزمات في المنطقة، فانه اقامة هذه المناورات مهمة وضرورية.

واضاف: بالنظر الى أن استراتيجية جميع الدول الثلاث الجمهورية الإسلامية الايرانية وروسيا والصين هي استراتيجية سلمية في المنطقة واحلال الأمن المستديم، فان هذه الخطوة قد تم اتخاذها أيضا في سوريا والعراق، من خلال التعاون العملي بين ايران والعراق وسوريا وروسيا، حيث تم تأسيس غرفة عمليات مشتركة في كل من دمشق وبغداد.

واوضح عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي، إن رسالة هذه المناورات المشتركة هي أن الدول ذات النفوذ والمقتدرة حريصة على تعزيز أمن هذه المنطقة الحساسة، وأن عهد انفراد اميركا بالمنطقة قد انتهى.

وتابع بروجردي قائلا: لقد قان الأميركيون بمثل هذه المناورات مع حلفائهم الأوروبيين والإقليميين حتى الآن، ويعكس هذا الاجراء الجديد حقيقة ان مرحلة انفراد أميركا بالمنطقة قد انتهت، وقد دخلت قوى مهمة فعليا مثل الجمهورية الاسلامية الايرانية والصين وروسيا مرحلة جديدة، من اجل الحفاظ على أمن هذه المنطقة الحساسة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: