۵۳۶مشاهدات
وفي تصريح له اليوم الاثنين في جمع من قادة قوى الامن الداخلي من انحاء البلاد قال العميد اشتري، ان من مؤامرات الاستكبار العالمي المخطط لها الهجوم على محور المقاومة واستغلال مطالب الشعوب في العراق ولبنان ومن ثم ايران.
رمز الخبر: ۴۳۲۳۷
تأريخ النشر: 09 December 2019

اكد قائد قوى الامن الداخلي الايراني العميد حسين اشتري بانه تم احباط مؤامرة العدو في احداث الشغب الاخيرة التي شهدتها البلاد بذريعة رفع اسعار البنزين.

وفي تصريح له اليوم الاثنين في جمع من قادة قوى الامن الداخلي من انحاء البلاد قال العميد اشتري، ان من مؤامرات الاستكبار العالمي المخطط لها الهجوم على محور المقاومة واستغلال مطالب الشعوب في العراق ولبنان ومن ثم ايران.

واضاف، انه وبفضل وجود القائد الحكيم سماحة قائد الثورة الاسلامية والدعم الشعبي فقد تم احباط هذه المؤامرة.

واشار العميد اشتري الى احداث الشغب الاخيرة في البلاد وقال، انه وفيما يتعلق بالاضطرابات فان امن الشعب وصون الممتلكات العامة واعادة النظام، تعد خطا احمر لقوى الامن الداخلي التي حافظت باقتدار ويقظة على ارواح واموال المواطنين والممتلكات العامة.

وتابع العميد اشتري، ان العدو كان بصدد ركوب موجة الظروف الاقتصادية والمعيشية للمجتمع وجر الاحتجاجات الى العنف.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: