۶۸۷مشاهدات
و اعتبر الجانبان العلاقات الثنائية أفضل فرصة لمضاعفة الاتصالات والمشاورات بين كبار المسؤولين في كلا الجانبين بالاضافة الي زيادة الروابط الشعبية بين طهران وبكين لمعرفة الشعبين الايراني والصيني علي التراث الموجود لديهما.
رمز الخبر: ۴۳۱۸
تأريخ النشر: 24 May 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أشار وزير الخارجية علي اكبر صالحي الي موقع الجمهورية الاسلامية الايرانية والصين معتبرا اياهما بأنهما يكملان بعضهما بعضا في المجال الاستراتيجي.

ویذکر نقلا عن الادارة العامة للاعلام والصحافة التابعة لوزارة الخارجية أن صالحي أعلن ذلك لدي لقائه نظيره الصيني في بكين "يانغ جيه جي" في معرض اشارته الي الذكري السنوية الـ 40 للعلاقات بين كل من ايران والصين.

و أكد وزير الخارجية في هذا اللقاء ضرورة المزيد من تعزيز العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والصين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والاقليمية والدولية نظرا للروابط القديمة القائمة بين البلدين.

و اعتبر الجانبان العلاقات الثنائية أفضل فرصة لمضاعفة الاتصالات والمشاورات بين كبار المسؤولين في كلا الجانبين بالاضافة الي زيادة الروابط الشعبية بين طهران وبكين لمعرفة الشعبين الايراني والصيني علي التراث الموجود لديهما.

و تطرق صالحي الي النظرة الاقتصادية لدي الجمهورية الاسلامية الايرانية الي الشرق معتبرا حجم التبادل التجاري بين ايران والصين الذي بلغ 30 مليار دولار بأنه يبعث علي الارتياح والسرور.

و وجّه وزير الخارجية دعوة رسمية الي نظيره الصيني " يانغ جيه جي " لزيارة الجمهورية الاسلامية الايرانية التي لقيت ترحيب الأخير الذي أعرب عن امله القيام بها في الفرصة المناسبة.

و بدوره رحّب وزير الخارجية الصيني بلقاء نظيره الايراني معتبرا نتائج هذه الزيارة الي بلاده بأنها ستكون جيدة للغاية خاصة وانه تتم في الذكري السنوية الـ 40 للعلاقات الثنائية.

و أشار الوزير الصيني الي الحضارة الايرانية العريقة ووصف ايران بالبلد الكبير الذي يتبوأ مكانة خاصة لدي بلاده التي ترغب بتعزيز العلاقات مع طهران في مختلف المجالات.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: