۳۷۹مشاهدات
بالطبع ، في الوقت الذي كان فيه داعش يعتدي على العراق ، كنا نشعر بالقلق ونقدم لهم المساعدات، لكنه اليوم يخطو بحكمة ونحن على استعداد لتقديم المساعدات إذا أرادوا ذلك.
رمز الخبر: ۴۳۱۴۴
تأريخ النشر: 02 December 2019

أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي في ايران علي لاريجاني ان طهران لاتشعر بأي قلق أزاء الاوضاع الجارية في العراق مع وجود آية الله السيستاني.

وقال لاريجاني، في مؤتمر صحفي عقده اليوم الاحد ردا على سؤال عمّا اذا كانت التطورات الاخيرة الجارية في العراق تترك تأثيرات على ايران، إنّه بوجود آية الله السيستاني في العراق الذي يتمتّع بقيادة عامة جيدة ، ليس لدينا أي قلق لأنه يدرك حجم المشكلة.

وأضاف: بالطبع ، في الوقت الذي كان فيه داعش يعتدي على العراق ، كنا نشعر بالقلق ونقدم لهم المساعدات، لكنه اليوم يخطو بحكمة ونحن على استعداد لتقديم المساعدات إذا أرادوا ذلك.

وتابع: إننا نعتبر العراق حليفًا طبيعيًا ، ولانشعر بالقلق بشأن الأحداث الأخيرة في العراق لأن العراق لديه شخصيات سياسية ودينية ناضجة ويستطيعون التعامل مع مختلف القضايا ، وآية الله السيستاني يدرك جيدًا هذه الامور.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: