۶۴۰مشاهدات
وقلما يمر أسبوع في الولايات المتحدة دون حوادث إطلاق نار توقع قتلى وجرحى بين الأبرياء، ومع ذلك يرفض الرئيس الأميركي دونالد ترامب مناقشة قضية تشديد القيود والرقابة على حمل السلاح.
رمز الخبر: ۴۳۱۲۸
تأريخ النشر: 27 November 2019

أعلنت الشرطة الأميركية أن رجلا أطلق النار على شخصين في مرآب للسيارات بمدرسة ابتدائية في فانكوفر بواشنطن، قبل أن ينتحر بإطلاق الرصاص على نفسه.

وقالت الشرطة إن مطلق النار قام بعد أن لاحقته الشرطة وتمكنت من توقيف سيارته بقتل نفسه بالرصاص.

وقال الرقيب برنت واديل، إن إطلاق النار ربما نتج عن عنف منزلي، لكنه لم يؤكد العلاقة بين المشتبه به والضحيتين.

وأضاف واديل، أنه تم إطلاق سراح المشتبه به من السجن قبل أيام قليلة من الحادث، مؤكدا أن حالة الضحايا ما زالت مجهولة، لكنهم نقلوا إلى المستشفى.

وقلما يمر أسبوع في الولايات المتحدة دون حوادث إطلاق نار توقع قتلى وجرحى بين الأبرياء، ومع ذلك يرفض الرئيس الأميركي دونالد ترامب مناقشة قضية تشديد القيود والرقابة على حمل السلاح.

روسيا اليوم

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: