۴۹۹مشاهدات
آخر اعمالهم الارهابية كانت ضد ناقلات النفط الايرانية في البحر الاحمر، واليوم حققنا هذا الامن في البحر الاحمر، وفي حالة ارتكاب الاميركيين أي حماقة فسيتلقون صفعة قوية.
رمز الخبر: ۴۳۱۰۸
تأريخ النشر: 27 November 2019

اعلن قائد بحرية الجيش الايراني الاميرال حسين خانزادي، انه سيتم في العام المقبل البدء بمشروع بناء مدمرة ثقيلة.

وقال خانزادي في مؤتمر صحفي اليوم الاربعاء بمناسبة يوم القوة البحرية في ايران: سيبدأ بناء المدمرة الثقيلة في إطار مشروع نكين (الجوهرة)، العام المقبل، كما سيبدأ العمل أيضًا في بناء الغواصة الثقيلة (بعثت)، والتي تتميز بمواصفات خاصة.واوضح ان السفينة "موج 6" بحمولة عالية ستكون من فئة السفن ذات ثلاثة هياكل، مضيفا: كما سيتم تزويد البوارج الجديدة بمنظومة رادار عين الصقر Eagle Eye Radar.

واشار قائد بحرية الجيش الايراني الى تصنيع معدات الحرب الالكترونية ، قائلا: الاداة الجديدة التي لها تأثیرات إستراتيجية بالنسبة للقوة البحرية هي الطائرة المسيرة، والتي طورها باحثون في القوة البحرية ، وهي طائرة تحلق عموديا، والطائرات المسيرة البحرية تتميز بمزايا معقدة لان هناك اهدافا متحركة في البحر، وتستخدم تقنيات متطورة جدا في هذه الطائرات.

وبشان تهديات اميركا في البحر، قال: حتى يومنا هذا، وبالاقتدار الذي تمتلكة ايران، لا يجرؤ الأميركيون على تنفيذ تهديداتهم مباشرة، وتصرفاتهم تجري معظمها بالوكالة لزعزعة الامن.

واردف الاميرال خانزادي: آخر اعمالهم الارهابية كانت ضد ناقلات النفط الايرانية في البحر الاحمر، واليوم حققنا هذا الامن في البحر الاحمر، وفي حالة ارتكاب الاميركيين أي حماقة فسيتلقون صفعة قوية.

وحول المناورات البحرية القادمة قال الاميرال خانزادي:سنبدأ قريبا باقامة مناورات ثلاثية في منطقة شمال المحيط الهندي مع روسيا والصين.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: