۶۱۴مشاهدات
واكد لاريجاني بان نواب المجلس سيتابعون بجدية هواجس الشعب فيما يتعلق بالمشاكل الاقتصادية، وسوف لن يفسحوا المجال لاميركا واذنابها المنافقين والمناهضين للثورة لنشر الفوضى في البلاد.
رمز الخبر: ۴۳۰۲۳
تأريخ النشر: 19 November 2019

اشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني الى دعم وزير الخارجية الاميركي لمثيري الشغب والفوضى في ايران، مؤكدا بان هدف اميركا ليس سوى زعزعة الامن في ايران وتدمير مصالح الشعب الايراني.

وشكر لاريجاني في تصريحه خلال اجتماع مجلس الشورى الاسلامي اليوم الاثنين، قائد الثورة الإسلامية لتوجيهاته الحكيمة والسديدة فيما يتعلق بأحداث الأيام القليلة الماضية وقال: لقد حددت التوجيهات الحكيمة لقائد الثورة يوم أمس، المسار الرئيس لحركة الشعب والمسؤولين فيما يتعلق بالأحداث الأخيرة.

واكد لاريجاني على جميع اجهزة الحكومة بذل الجهود الحثيثة لحل مشاكل الشعب ومعالجة هواجسه خاصة السيطرة على الاسعار وكذلك تناسق السلطات المختلفة في هذه الظروف.

واشار الى توجيهات قائد الثورة الاسلامية للجميع فيما يتعلق بالسلوكيات الظالمة لمثيري الشغب والفوضى وتاكيده على امن البلاد والوفاق بين جميع السلطات في مواجهة هذه المؤامرة متعددة الأطراف "خاصة حينما يعلن وزير الخارجية الاميركي عديم السمعة بانتهازية حمقاء دعمه لتدمير ممتلكات الشعب والذي اعتبر ذلك دفاعا عن الشعب الايراني وهو بسلوكه المخادع والمنافقهذا تجاه الشعب الإيراني قد كشف جيدا بان هدف اميركا تجاه ايران ليس سوى زعزعة امنها وتدمير مصالح شعبها".

واكد لاريجاني بان نواب المجلس سيتابعون بجدية هواجس الشعب فيما يتعلق بالمشاكل الاقتصادية، وسوف لن يفسحوا المجال لاميركا واذنابها المنافقين والمناهضين للثورة لنشر الفوضى في البلاد.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: