۸۵۷مشاهدات
كما اكتشفت ناسا الميثان في جو المريخ، ما يمكن أن يدل على وجود كائنات حية، وحتى الآن لا يمكن تحديد ما إذا كان له أصل بيولوجي أو جيولوجي وإذا كان "قديمًا" أو "حديثًا".
رمز الخبر: ۴۲۹۱۸
تأريخ النشر: 10 November 2019

كشفت الصين عن خطط لإرسال البشر إلى المريخ في مهمة من المتوقع أن تركز على البحث عن حياة خارج كوكب الأرض.

وقبل استكشاف المريخ سيقوم رواد الفضاء الصينيون بالهبوط على القمر، وقالت شركة تشاينا إير لعلوم وتكنولوجيا الفضاء في بيان نشرته صحيفة "تشاينا ديلي"، الخطوة التالية لبرنامج "رحلة فضاء بشرية" هو استكشاف القمر.

وأضاف البيان، "(سنقوم) بإنشاء قواعد على سطح القمر لإجراء عمليات علمية، وتوسيع مكان صالح للبشرية واكتساب الخبرة في رحلات الفضاء السحيق خارج القمر، والهدف الطويل الأجل هو إرسال البشر إلى المريخ". وقال الباحث في تكنولوجيا الفضاء في بكين، بانج تشيو، إن المهمة ستمنح العلماء الصينيين فرصًا للبحث عن آثار للحياة على المريخ وفهم تطور الحياة على أرض.

في سياق متصل، عثرت ناسا في وقت سابق على آثار "واحة" غامضة على سطح المريخ ما يزيد من احتمال اكتشاف حياة على الكوكب الأحمر يوما ما، وحلل مسبار كريوسيتي رواسب الملح ما يدل إلى أن المريخ كان يضم بحيرات من المياه المالحة قبل أن تتبخر، منذ نحو 3.3 إلى 3.7 مليار سنة.

وأشار الباحث الرئيسي في الاكتشاف روجر وينز، أن "المناخ على المريخ لم يكن مستقرا فقد مر بفترات من الجفاف وفترات رطوبة، والآن الكوكب عبارة عن صحراء متجمدة، لكنه كان في زمن ما صالحة للحياة".

كما اكتشفت ناسا الميثان في جو المريخ، ما يمكن أن يدل على وجود كائنات حية، وحتى الآن لا يمكن تحديد ما إذا كان له أصل بيولوجي أو جيولوجي وإذا كان "قديمًا" أو "حديثًا".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار