۵۸۶مشاهدات
ونوه صديقي الى تأكيدات قائد الثورة الاسلامية خلال المفاوضات النووية على عدم الثقة باميركا الناكثة للعهود، مشيرا الى ان المؤمن لا يلدغ من جحره مرتين.
رمز الخبر: ۴۲۸۹۸
تأريخ النشر: 09 November 2019

اكد خطيب جمعة طهران المؤقت حجة الاسلام كاظم صديقي على ضرورة اخذ العبر والدروس من الاتفاق النووي ، الذي نقضت اميركا والدول الاوروبية التزاماتها في هذا الاتفاق الدولي.

ودعا حجة الاسلام صديقي في خطبة جمعة طهران الى اخذ الحيطة والحذر في انضمام ايران الى مجموعة العمل المالي الدولية FATF واللوائح المتعلقة بها.

واشار صديقي الى ان الشعب الايراني ذاق لفترة طويلة من خيانات عديدة من قبل اميركا، موضحا في العام 1953 عندما تسلمت الحكومة الوطنية مقاليد الحكم، التجأ مصدق رئيس الحكومة الى اميركا من التخلص من الهيمنة البريطانية لكن الرغم من ثقة مصدق، تمت خيانته من قبل اميركا والإطاحة بحكومته، واعادة الشاه الهارب.

واضاف: منذ قيام الإمام الخميني (رض) ضد اميركا وخلال الفترة التي انتصرت فيها الثورة الاسلامية، لم تدخر اميركا أي شيء للإطاحة بالنظام الإسلامي والإضرار بمصالح الشعب الايراني.

ونوه صديقي الى تأكيدات قائد الثورة الاسلامية خلال المفاوضات النووية على عدم الثقة باميركا الناكثة للعهود، مشيرا الى ان المؤمن لا يلدغ من جحره مرتين.

وتطرق الى ذكرى 4 نوفمبر /تشرين الثاني 1979 في قيام الطلاب السائرون على نهج الامام في الاستيلاء على وكر التجسس الاميركي (السفارة الاميركية السابقة بطهران)، حيث وصف الامام الخميني (رض) هذه الحركة بالثورة الثانية، اذ ان الثورة الاولى كانت للتخلص من الاستبداد الداخلي فيما كانت الثورة الثانية من اجل انجاز الاستقلال ومقارعة الاستبداد الخارجي.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: