۱۶۴۴مشاهدات
واعتبر الاحداث الاخيرة مؤشرا لضعف الاعداء واكد ان ايران متفوقة على الاعداء واضاف، ان اميركا ومنذ 40 عاما تعادي الثورة الاسلامية وقد استخدمت كل قدراتها لضرب الثورة الاسلامية الا انها فشلت على الدوام في محاولاتها.
رمز الخبر: ۴۲۷۰۳
تأريخ النشر: 09 October 2019

اكد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية الادميرال علي فدوي بان الجمهورية الاسلامية الايرانية بلغت قدرة الردع امام الاعداء، مشددا على انه لا قوة تجرؤ على الهجوم عليها.

وفي تصريح ادلى به اليوم الثلاثاء اعتبر الادميرال فدوي الاضرار التي سيتكبدها الاعداء جراء اي اجراء يقومون به ضد ايران بانها اكبر من المنافع التي قد يكسبونها وقال، ان الاعداء يقرون بقدراتنا وان الظروف هي بحيث يسعون للحصول على قدرة الردع امام ايران.

واضاف، ان بلادنا بلغت قدرة الردع امام الاعداء ولا قوة تجرؤ على الهجوم على ايران.

وتابع الادميرال فدوي، ان الاعداء بلغوا في الظروف الراهنة مرحلة التوسل للخلاص من معضلة اليمن وسائر الدول.

واعتبر الاحداث الاخيرة مؤشرا لضعف الاعداء واكد ان ايران متفوقة على الاعداء واضاف، ان اميركا ومنذ 40 عاما تعادي الثورة الاسلامية وقد استخدمت كل قدراتها لضرب الثورة الاسلامية الا انها فشلت على الدوام في محاولاتها.

واعتبر المواجهة بين ايران واميركا بانها مواجهة بين الحق والباطل وانهما لا يقفان ابدا في خندق واحد واضاف، انه وبنظرة الى عداء اميركا للشعب الايراني يتضح بان هذا النزاع ليس بسبب القضايا الثقافية والاقتصادية والسياسية لانه لو كان الامر كذلك لتم لغاية الان حل المشاكل والتوصل الى توافقات.

وتابع نائب القائد العام للحرس الثوري، ان الاميركيين باجراءاتهم المختلفة عبر اذنابهم لم يتمكنوا من القضاء على الثورة ولقد واجهوا مقاومة الشعب الايراني في الدفاع المقدس وان هذه المقاومة مازالت مستمرة.

واكد الادميرال فدوي بان الثورة الاسلامية تستمد العون من الباري تعالى ولا دولة قادرة على مواجهة القدرة الالهية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: