۵۵۹مشاهدات
إن الاستكبار العالمي دخل بكل قوته ويتآمر لسلب روح التضامن والفداء من الشعب الايراني إلا أن السلاح الامضى يتمثل بالروح المعنوية للشعب والذي ينبغي تعزيزه.
رمز الخبر: ۴۲۶۶۶
تأريخ النشر: 07 October 2019

قال قائد المنطقة الثانية في بحرية الحرس الثوري في الخليج الفارسي الادميرال رمضان زيراهي، إن قواته تضم مختلف أنواع قاذفات الصواريخ بمختلف المديات التي تصل الى عدة مئات الكيلومترات متوعداً برد مؤلم على أي اعتداء.

وقال زيراهي، في تصريح أدلى به للصحفيين في محافظة بوشهر بمناسبة الذكرى الثانية والثلاثين لاستشهاد القائد نادر مهدوي في الخليج الفارسي، إن الاميركيين يخططون لبيع اسلحتهم ويشرعنون تواجدهم عبر مؤامرة رهاب ايران في المنطقة والخليج الفارسي.

وأضاف: إن الاعداء فهموا اقتدار الجمهورية الاسلامية الايرانية ويأخذونها بنظر الاعتبار في حساباتهم.

وتابع: إن الاستكبار العالمي دخل بكل قوته ويتآمر لسلب روح التضامن والفداء من الشعب الايراني إلا أن السلاح الامضى يتمثل بالروح المعنوية للشعب والذي ينبغي تعزيزه.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: