۵۸۴مشاهدات
واشار الى ان الاميركيين يسعون لزعامة العالم منذ اعوام طويلة تحت يافطة الرخاء والامن وقال، ان حركة المظلومين ومسلمي العالم لم تدع امنا لاميركا في العالم.
رمز الخبر: ۴۲۴۷۹
تأريخ النشر: 23 September 2019

اعتبر نائب رئيس منظمة تعبئة المستضعفين العميد محمد حسين سبهر، الجمهورية الاسلامية الايرانية ضمن القوى العسكرية الاربع الكبرى في العالم، مؤكدا بان اي قوة عالمية لا تجرؤ على الاعتداء على البلاد.

وفي تصريح له اليوم الاحد اعتبر العميد سبهر فشل واحباط قوى الشرق والغرب الاستكبارية بانه نتيجة للارادة الثورية للشعب الايراني وقال، ان عدم قدرة القوى الكبرى على العدوان على تراب ومياه وسماء البلاد وهزيمة الاميركيين في كل حرب اشعلوها في العالم الاسلامي انما يعودان الى الثقافة التعبوية للجماهير المليونية ونشر فكر عدم الخشية من العدو وقدرة التغلب عليه.

واضاف، ان هزيمة الاعداء تعد من المنجزات الكبرى للثورة الاسلامية من خلال انتشار فكر الثورة والصمود والمناداة بالاسلام.

واشار الى ان الاميركيين يسعون لزعامة العالم منذ اعوام طويلة تحت يافطة الرخاء والامن وقال، ان حركة المظلومين ومسلمي العالم لم تدع امنا لاميركا في العالم.

واضاف، ان اميركا بديونها التريليونية المتبقية من الادارات الاميركية المتعاقبة سنشهد انهيارها والكيان الصهيوني وفق اقرار 16 مركزا امنيا واستراتيجيا وساسة اميركيين.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: