۶۳۳مشاهدات
وأكد على ضرورة مضاعفة بلدان العالم لجهودها الرامية لتحقيق خطة نزع الاسلحة النووية بشكل كامل ووصف الكيان الصهيوني الذي يمتلك ترسانة نووية بمثابة تهديد للسلام والامن على صعيدي المنطقة والعالم.
رمز الخبر: ۴۲۳۲۸
تأريخ النشر: 11 September 2019

حذر مندوب ايران الدائم في الامم المتحدة مجيد تخت روانجي من مخاطر عدم رغبة اميركا للتوقيع على معاهدة حظر التجارب النووية وخططها لاجراء اختبارات نووية جديدة وترسانة الكيان الصهيوني على الامن في المنطقة والعالم.

وأشار تخت روانجي، في كلمة القاها خلال مراسم تكريم الذكرى السنوية العاشرة لمكافحة التجارب النووية بمشاركة الامين العام للامم المتحدة ورئيس جمعيتها العامة ومندوبي بلدان العالم، الى التأثيرات المدمرة للتجارب النووية على البيئة والحياة البشرية، مطالبا بضرورة إيقافها كخطوة مهمة على طريق التوصل الى اتفاق حول نزع الاسلحة النووية.

وحذر من المخاطر المستمرة لمسابقة انتاج الاسلحة النووية وانتقد في ذات الوقت مواقف وخطط الحكومات المالكة للاسلحة النووية، معتبراً إعلان اميركا الصريح حول عدم رغبتها في التوقيع على معاهدة لحظر التجارب النووية وخططها لاجراء المزيد من التجارب بهذا الصدد تتعارض مع المواثيق الدولية وعلى رأسها معاهدة حظر انتشار الاسلحة النووية (NPT )

وأكد على ضرورة مضاعفة بلدان العالم لجهودها الرامية لتحقيق خطة نزع الاسلحة النووية بشكل كامل ووصف الكيان الصهيوني الذي يمتلك ترسانة نووية بمثابة تهديد للسلام والامن على صعيدي المنطقة والعالم.

وأعرب روانجي عن استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية للمساعدة في تحقيق الهدف الهام الذي يتمثل بنزع الاسلحة النووية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار