۵۶۴مشاهدات
خلافا للظواهر التي رأيناها سابقا في سياق اتفاق أوسلو والفترات اللاحقة ، فانه يتم اتباع سياسات البيت الأبيض اليوم بشكل مكشوف بحيث لا يمكن لأي مجموعة الوقوف في مواجهة هذه المؤامرات المعادية للفلسطينيين.
رمز الخبر: ۴۱۸۱۰
تأريخ النشر: 22 July 2019

بحث رئيس المجلس السياسي للعلاقات الاستراتيجي في ايران "كمال خرازي" خلال استقباله اليوم الاحد نائب رئيس حركة حماس " صالح العاروري"، أهم القضايا المتعلقة بجبهة المقاومة والمستجدات على الساحة الفلسطينية.

واشاد خرازي في هذا اللقاء بروح المقاومة لدى المقاتلين الفلسطينيين ، وخاصة مقاتلي حماس، وقال: في الفترة الحالية للرئيس الاميركي ترامب ، أصبحت السياسات المعادية للفلسطينيين مكشوفة سواء من قبل اميركا او من بعض حلفائها العرب ، وعلى هذا الاساس فإن الطريق الى الأمام واضح.

واكد رئيس المجلس السياسي للعلاقات الخارجية على ان استمرار المقاومة هي الضمانة لتحقيق النصر على كيان الاحتلال الصهيوني، وقال: خلافا للظواهر التي رأيناها سابقا في سياق اتفاق أوسلو والفترات اللاحقة ، فانه يتم اتباع سياسات البيت الأبيض اليوم بشكل مكشوف بحيث لا يمكن لأي مجموعة الوقوف في مواجهة هذه المؤامرات المعادية للفلسطينيين.
واعرب خرازي عن أسفه لان بعض الحكام العرب قبلوا بالاذلال وخضعوا لاميركا، ويعملون على تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني، مضيفا: الشيء المهم في طريق المقاومة هو عدم تضييع المسار الاستراتيجي الصحيح وتمييز الصديق من العدو من خلال اجراءاتهم التكتيكية.
وقدم وفد حماس في هذا اللقاء شرحا عن القدرات الدفاعية لفصائل المقاومة ، ونظرة الفلسطينيين حيال صفقة القرن الاميركية، وكذلك الاوضاع في القدس الشريف وقطاع غزة.
واعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أن وفدا من قيادتها برئاسة صالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي للحركة وصل السبت إلى العاصمة الإيرانية طهران.
وقالت الحركة في بيان إن الوفد يضم موسى أبو مرزوق وماهر صلاح وعزت الرشق وزاهر جبارين وحسام بدران وأسامة حمدان وإسماعيل رضوان وخالد القدومي، مضيفة أنه من المقرر أن يلتقي الوفد كبار المسؤولين الإيرانيين في زيارة تستغرق عدة أيام.
يذكر ان عضو المكتب السياسي في حركة حماس، موسى أبو مرزوق قد اشار في تصريحات صحفية خلال زيارته لموسكو الاسبوع الماضي، الى وجود علاقة جيدة بين "حماس" وإيران، داعيا الجميع، خاصة الدول الكبيرة مثل روسيا والصين، إلى الوقوف مع ايران في وجه الحصار الأميركي الظالم، لافتا إلى أن "80 مليون نسمة في إيران يقعون تحت الحصار، وهذا غير شرعي.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: