۴۶۸۶مشاهدات
وحول الدبلوماسي الايراني المعتقل في بلجيكا اسدالله اسدي قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية، ان الاجراءات القانونية والسياسية تمضي الى الامام جيدا.
رمز الخبر: ۴۱۵۸۰
تأريخ النشر: 11 June 2019

شبکة تابناک الاخبارية: وصف المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي السياسة الاميركية تجاه ايران، بانها خادعة ومرفوضة.

وخلال مؤتمره الصحفي الاسبوعي اليوم الاثنين، فيما اذا كان طرح الحكومة الاميركية مسالة التفاوض من دون شروط تراجعا ام تكتيكا جديدا قال موسوي، ان ايران لا تعير اهمية لمثل هذه التصريحات والتحركات المتعرجة اذ ان ما تراه ايران هو الحد الاقصى من الضغوط والارهاب الاقتصادي الى جانب الحرب النفسية التي اطلقوها ضد ايران.

واضاف، اننا نشهد الان سياسة خادعة متزامنة مع طرح موضوع التفاوض والحد الاقصى من الضغوط الاقتصادية وهو امر مرفوض بالنسبة لايران كدولة مستقلة وقوية وملتزمة بالقانون ونحن نفكر بمثل هذه التصريحات حينما تكون مترافقة مع اجراءات عملية وتغيير في المنهج.

واكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية بان ايران لا تعير اهمية لمثل هذه التصريحات وطلبات التفاوض بشروط او بدون شروط ما لم تؤد عمليا الى خفض آلام ومعاناة الشعب الايراني الناجمة عن الضغوط غير القانونية والممنهجة التي تقوم بها الحكومة الاميركية.

وحول الدبلوماسي الايراني المعتقل في بلجيكا اسدالله اسدي قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية، ان الاجراءات القانونية والسياسية تمضي الى الامام جيدا.

وبشان زيارة الرئيس روحاني المرتقبة الى بيشكك للمشاركة في اجتماع منظمة شنغهاي للتعاون قال، ان ايران الان عضو مراقب في منظمة شنغهاي للتعاون وان عضويتها الكاملة بحاجة الى اجراءات فنية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار