۶۱۳مشاهدات
وقال رون أوبرايان المدعي العام لمقاطعة فرانكلين بأوهايو، إنه “لا يوجد أي سبب طبي مشروع يبرر هذا المستوى المرتفع من الجرعات”.
رمز الخبر: ۴۱۵۴۵
تأريخ النشر: 08 June 2019

شبکة تابناک الاخبارية: اتهم الادعاء الأمريكي أمس الأربعاء طبيبا تسبب بمقتل 25 مريضا في حالات حرجة، بعد أن زودهم بجرعات قاتلة من عقار “فينتانيل” شديد التخدير.

ويرجح أن الطبيب وليام هاسل، ارتكب هذه الجرائم على امتداد أربع سنوات عندما كان يمارس مهنته في مستشفى “ماونت كارمل” بمدينة كولومبوس.

من جهتهم، ركز المحققون على نسبة جرعات “فينتانيل” التي منحها الطبيب للمرضى، والتي تجاوزت في بعض الأحيان 500 ميكروغرام، مؤكدين أن الأسباب التي دفعته لقتل مرضاه تبقى مجهولة.

وقال رون أوبرايان المدعي العام لمقاطعة فرانكلين بأوهايو، إنه “لا يوجد أي سبب طبي مشروع يبرر هذا المستوى المرتفع من الجرعات”.

وأضاف: “لم يسبق لي أن شاهدت قضية مماثلة طيلة مسيرتي كمدع عام لمدة 22 سنة”، غير أنه رفض وصف الطبيب بالقاتل المحترف.

ومن المتوقع أن يتلقى الطبيب عقوبة السجن لـ15 سنة وصولا إلى السجن مدى الحياة عن كل جريمة قتل ارتكبها.

يذكر أن عقار “فينتانيل” يوصف عادة للتخفيف من الألم الناجم عن مرض السرطان، ويفوق تأثيره تأثير المورفين بمئة مرة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار