۳۳۸مشاهدات
ورأى ان ابرام الاتفاقيات الامنية بين افغانستان ودول الجوار بأنه يشكل احد ضرورات السلام، معربا عن ارتياحه للتوقيع على الاتفاقية الامنية بين ايران وافغانستان.
رمز الخبر: ۴۱۰۰۱
تأريخ النشر: 10 April 2019

شبکة تابناک الاخبارية: أعلن الممثل الخاص للرئيس الافغاني في الشؤون الاقليمية، انه سيتم التوقيع على اتفاقية امنية بين طهران وكابول في المستقبل القريب، مضيفا ان افغانستان ابرمت مع 11 بلدا في العالم اتفاقيات امنية بما فيها الهند، وأجرت مفاوضات مع ايران بهذا الشأن.

وفي حديثه مع مراسل وكالة انباء فارس، قال محمد عمر داودزي: ان افغانستان وايران يجريان الترتيبات الاولية للتوقيع على اتفاقية امنية جديدة، ستساهم في ترسيخ العلاقات بين البلدين.

ووصف داودزي ايران بأنها احد الدول الهامة والمؤثرة في المنطقة، وأكد على الموقف الايجابي للحكومة الافغانية بشأن المفاوضات بين طالبان وايران في طهران.

ورأى ان ابرام الاتفاقيات الامنية بين افغانستان ودول الجوار بأنه يشكل احد ضرورات السلام، معربا عن ارتياحه للتوقيع على الاتفاقية الامنية بين ايران وافغانستان.

وبشأن تغلغل عناصر داعش في افغانستان، قال الممثل الخاص للرئيس الافغاني، ان افغانستان مستاءة من تواجد داعش بنفس القدر من استيائها من طالبان، ولكن هناك حاجة ماسة لمزيد من التعاون الاقليمي لمحاربة داعش، لأن داعش وخلافا لطالبان، تعتبر ظاهرة اقليمية، ولابد من البحث عن حل اقليمي لمحاربتها، ولا ينبغي المصالحة مع داعش، وعلينا ان لا ندع مستقبلا يحصل لافغانستان مثل سوريا والعراق.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار