۱۸۴مشاهدات
من جانبه صرح مندوب منظمة الامم المتحدة في شؤون العراق بان المنظمة الدولية تدعم وحدة واستقلال وسيادة العراق وقال، اننا نثمن دور الجمهورية الاسلامية الايرانية في المساعدة بمكافحة الارهاب في العراق.
رمز الخبر: ۳۹۰۷۶
تأريخ النشر: 05 September 2018

شبکة تابناک الاخبارية: اكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني حسين امير عبداللهيان بان ايران والعراق سوف لن يسمحا لاميركا المساس بالعلاقات الممتازة بينهما.

وخلال استقباله في طهران اليوم الاربعاء مندوب منظمة الامم المتحدة الخاص في شؤون العراق يان كوبيتش، استعرض عبداللهيان مواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية حول العراق وقال، ان ايران والعراق سوف لن يسمحا لاميركا المساس بالعلاقات الممتازة القائمة بينهما.

واشار الى نجاحات العراق في مكافحة الارهاب والعملية السياسية فيه واضاف، ان القادة السياسيين والدينيين في العراق وشعبه الواعي قد خرجا مرفوعي الراس بتحقيق النجاح في مكافحة الارهاب وتعزيز العملية السياسية والديمقراطية.

ونوه الى تحركات بعض دول المنطقة واميركا في التطورات الجديدة بالعراق واضاف، ان العراق اليوم بحاجة اكثر من اي وقت مضى للتركيز على الوحدة والوفاق الوطني.

وتابع قائلا، انه على السعودية احترام راي وصوت الشعب العراقي وان تتحول الى جار بناء له.

وصرح عبداللهيان بان دور مندوب الامين العام للامم المتحدة في دعم العراق جدير بالاشادة ونحن نامل بان يتوصل البرلمان والقادة في العراق الى اتفاق لتشكيل الحكومة الجديدة ودعم مسيرة الامن والاستقرار والرخاء في هذا البلد.

من جانبه صرح مندوب منظمة الامم المتحدة في شؤون العراق بان المنظمة الدولية تدعم وحدة واستقلال وسيادة العراق وقال، اننا نثمن دور الجمهورية الاسلامية الايرانية في المساعدة بمكافحة الارهاب في العراق.

واضاف، ان ايران والعراق بلدان جاران انتفع كلاهما في المرحلة الجديدة من العلاقات الشاملة بينهما.

واشار مندوب الامم المتحدة في شؤون العراق الى عملية تشكيل الحكومة العراقية الجديدة وقال، ان الامم المتحدة تسعى من اجل تشكيل الحكومة الجديدة في العراق على اساس التوافق الوطني وان المساعدة باجتثاث الارهاب في هذا البلد يعد من اهداف الامم المتحدة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار