۲۵۹مشاهدات
ان الاسلام بحاجة الى الشبان المؤمنين والعلماء والشجعان والاقوياء ليتمكنوا من مواجهة الاعداء ويقدموا قيم الدين الذي يضمن سعادة الانسان الى البشرية.
رمز الخبر: ۳۸۹۸۶
تأريخ النشر: 26 August 2018

شبکة تابناک الاخبارية: أجاب قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي على رسالة شاب يافع لبناني للمرة الاولى في کتاب «راه نشان» (دلائل الطريق) حول مرحلة البلوغ وسن التكليف بالتركيز على ارشادات قائد الثورة.

ونُشر الكتاب من قبل رابطة الاتحادات الإسلامية لطلاب محافظة طهران حول موضوع البلوغ وعمر التكليف، وركز على توجيهات قائد الثورة، للاستفادة منها من قبل طلاب ومعلمي الصفين الاول والثاني للمرحلة المتوسطة وخبراء التربية.

وورد في مقدمة هذا الكتاب لمسعود شاكر، المشرف على الجمعية الطلابية في محافظة طهران: "إن مرحلة البلوغ هي احدى أهم المراحل في حياة أي مراهق ، وهي الفترة التي تعد مصدرا للعديد من التغيرات الجسدية والعاطفية بين الأولاد والبنات. وفي حال لم يتم التخطيط لها بشكل صحيح وإدارتها وفق النهج الإلهي، فسيكون المستقبل محفوفا بالمخاطر بالنسبة للمراهق ".

كما ورد في مقدمة الكتاب بقلم قائد الثورة: استلمت رسالتك واشكر عواطفك الخالصة، انتم الاطفال واليافعين اللبنانيين لكم مكانة في قلبي وادعو الله ان يحفظكم ويمنّ عليكم بالبهجة والسلامة ويجعلكم ذخرا لمستقبل وشعب بلدكم.

وورد في جانب من الكتاب:

أعزائي: ان الاسلام بحاجة الى الشبان المؤمنين والعلماء والشجعان والاقوياء ليتمكنوا من مواجهة الاعداء ويقدموا قيم الدين الذي يضمن سعادة الانسان الى البشرية.

ادعوكم للسعي في بناء انفسكم كما يريد الاسلام وكونوا نافعين لمستقبل الاسلام والمسلمين واكتسبوا رضا الله سبحانه.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: