۷۶۵مشاهدات
وأكد سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى لوبليانا أن المسلمين والمجتمعات الاسلامية في اوروبا بما فيها سلوفينيا، يحملون مسؤولية جسيمة لمواجهة التحديات ومحاولات التخويف من الاسلام.
رمز الخبر: ۳۸۹۱۷
تأريخ النشر: 08 August 2018

شبکة تابناک الاخبارية: أكد سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية، دور المسلمين في اوروبا الهام في مواجهة محاولات التخويف من الاسلام.

ولدى لقائه مع مفتي ورئيس المجتمع الاسلامي في سلوفينيا، نجاد غرابوس، أمس الثلاثاء، على اعتاب اختتام مهامه في لوبليانا، بحث السفير مرتضى درزي رامندي التطورات في العلاقات بين البلدين خلال السنوات الاخيرة في مختلف المجالات.
ولفت درزي رامندي الى العلاقات الجيدة بين المجتمع الاسلامي في سلوفينيا والسفارة الايرانية في لوبليانا، معربا عن امله بأن يستمر هذا الامر.

وأكد سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى لوبليانا أن المسلمين والمجتمعات الاسلامية في اوروبا بما فيها سلوفينيا، يحملون مسؤولية جسيمة لمواجهة التحديات ومحاولات التخويف من الاسلام.

وخلال اللقاء، شرح مفتي المجتمع الاسلامي في سلوفينيا، اجراءات ونشاطات هذا المجتمع، وتركيزه على النشاطات الثقافية، لافتا الى ضرورة احترام جميع الفرق والمذاهب الاسلامية.

ونوه غرابوس الى عظمة الشعب الايراني، معربا عن امله بنجاح ايران في مواجهة التحديات الراهنة، كما نجحت في ذلك على مر التاريخ.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: