۴۱۷مشاهدات
واعرب عن عدم تفاؤله حيال الاتفاق مع الاوروبيين بشأن الاتفاق النووي، معتبرا ان انسحاب الشركات الاوروبية من ايران الواحدة تلو الاخرى يدلل على عجزهم في منح ضمانات تنفيذية لايران.
رمز الخبر: ۳۸۵۵۳
تأريخ النشر: 11 June 2018

شبکة تابناک الاخبارية: قال المتحدث باسم لجنة الامن القومي في مجلس الشورى الاسلامي الايراني حسين نقوي حسيني ان الوضع النهائي للاتفاق النووي سيتم تحديده من خلال التفاوض مع الاوروبيين في غضون الشهرين المقبلين.

واضاف نقوي حسيني، في تصريح ادلى به لفارس يوم الاثنين، انه في حال البقاء في الاتفاق النووي فانه بالتأكيد سيصادق المجلس على قرار الانضمام لمعاهدة مكافحة تمويل الارهاب وهو ماسيتم مناقشته مرة اخرى بعد تحديد الوضع النهائي للاتفاق.

واعرب عن عدم تفاؤله حيال الاتفاق مع الاوروبيين بشأن الاتفاق النووي، معتبرا ان انسحاب الشركات الاوروبية من ايران الواحدة تلو الاخرى يدلل على عجزهم في منح ضمانات تنفيذية لايران.

ولفت الى ان الانضمام الى معاهدة مكافحة تمويل الارهاب (CFT) سيؤدي الى حظر ايران بصورة اوتوماتيكية.

ونوه الى ان انضمام ايران الى مجموعة العمل المالي الدولية يكتسب المعنى بوجود الاتفاق النووي وبالعكس فان الانضمام لن يترك تأثيرات على فرض الحظر المصرفي والمالي بل يؤدي الى تشديد القيود.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: