۲۸۳مشاهدات
وقال صالحي انه من المحتمل ان تحدث هنالك مشكلة ما بخروج دولة من الاتفاق النووي في ضوء دورها في الاخلال الاقتصادي بشؤون العالم ولكن ليس بامكانها خلق عقبة جادة امامنا.
رمز الخبر: ۳۸۳۴۸
تأريخ النشر: 20 May 2018

شبکة تابناک الاخبارية: وصف مساعد رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي الخطوة الاميركية بالخروج من الاتفاق النووي بانها خطوة حمقاء، معربا عن امله بان ينفذ الاتحاد الاوروبي وعوده قريبا.

وفي تصريح صحفي اثر لقائه المفوض الاوروبي للطاقة ميغل آرياس كانيتي في طهران اليوم السبت، اشار صالحي الى خروج اميركا من الاتفاق النووي والاجراءات التي اعلن الاتحاد الاوروبي بانه سيقوم بها وقال، ان الاتحاد الاوروبي طرح مقترحات وتم اتخاذ خطوات اولية، لكننا لا يمكننا التحدث بقوة ما لم يتم تحقيق هذه الوعود وترجمتها على ارض الواقع.

واضاف، نامل بان نشهد تفعيل هذه الوعود في القريب العاجل.

ووصف رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية الخطوة الاميركية بالخروج من الاتفاق النووي بانها خطوة حمقاء واضاف، ان هذا الامر مؤشر الى الاستنباط الصحيح من قبل كبار مسؤولي الدولة بانه لا يمكن الثقة باميركا، واذا كان هذا الكلام غير مسموع في ذلك الوقت بالنسبة للبعض فهو اليوم واضح للمجتمع العالمي كله بان اميركا لا يمكن الثقة بها في العلاقات الدولية.

واكد صالحي بان اقتدار ايران وطاقاتها اليوم عالية بحيث لا يمكن للاعداء بان يفرضوا عليها بسهولة ضغوطا لا تطاق، واضاف، فليعلموا بان ايران تمضي بقوة الى الامام وسوف لن تكون هنالك اي مشكلة جادة، ومن الممكن بطبيعة الحال ان يتمكنوا من ابطاء حركتنا لكنهم غير قادرين على وقفها.

واضاف رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية، انه وفي ضوء اهمية الاتفاق النووي فاننا نشهد الاتحاد الاوروبي اليوم يبذل كل جهوده وهو ما وعد به وسيكون كذلك عمليا ان شاء الله، وهو الامر الذي يثبت ان الاتفاق النووي اتفاقية دولية مهمة جدا تخدم مصالحنا الوطنية ومصالح المنطقة والمجتمع الدولي.

وقال صالحي انه من المحتمل ان تحدث هنالك مشكلة ما بخروج دولة من الاتفاق النووي في ضوء دورها في الاخلال الاقتصادي بشؤون العالم ولكن ليس بامكانها خلق عقبة جادة امامنا.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار