۹۰۱مشاهدات
ولفت الى زيارة جابري انصاري الى سوتشي للتباحث مع الجانبين الروسي والتركي حول استعدادات عقد المؤتمر الوطني السوري وقال ان رئيسي ووزيري خارجية البلدين لديهم تعاون وثيق مع بعضهم البعض .
رمز الخبر: ۳۷۴۴۸
تأريخ النشر: 20 January 2018

شبکة تابناک الاخبارية: بحث كبير مساعدي وزير الخارجية الايراني للشؤون السياسية الخاصة حسين جابري انصاري مع مساعد وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف اليوم الجمعة في موسكو اخر تطورات المنطقة والاوضاع في اليمن وسوريا وكذلك مؤتمر الحوار الوطني السوري.

واشار بوغدانوف خلال اللقاء الى ان الاوضاع في الشرق الاوسط وشمال افريقيا تشهد تطورات متسارعة وقال ان عمليات معقدة تجري بالمنطقة وبعضها متناقضة ومن الضروري بالنسبة لنا ان نتباحث مع الاصدقاء الايرانيين حول التقييمات والتوقعات بشانها.

ولفت الى زيارة جابري انصاري الى سوتشي للتباحث مع الجانبين الروسي والتركي حول استعدادات عقد المؤتمر الوطني السوري وقال ان رئيسي ووزيري خارجية البلدين لديهم تعاون وثيق مع بعضهم البعض .

ووصف بوغدانوف التشاور مع انصاري حول الاوضاع الداخلية لسوريا وتوجهات الدول في سوريا بالمهم

بدوره اشار انصار الى العلاقات الايرانية الروسية معتبرا المباحثات الوثيقة بين البلدين بانها ضرورة وقال ان تطورات الشرق الاوسط والعالم العربي تقضي اجراء هذه المباحثات في فترات قريبة.

كما بحث انصاري خلال هذا اللقاء تطورات المنطقة والاوضاع في اليمن والموت الصامت الذي يتعرض له الشعب اليمني المحاصر ، والاوضاع في وسرا وفلسطين والعراق وليبيا وقال اننا سنتباحث مع شركائنا الروس والاتراك في سوتشي حول سوريا .

واشار انصاري الى مؤتمر الحوار الوطني السوري المقرر عقده في سوتشي اواخر الشهر الجاري معتبرا التنسيق مع الاصدقاء الروس والاتراك في هذا المجال بانه امر ضروري معربا عن ثقته في ان تساعد هذه المباحثات في تسوية المشاكل .

واوضح ان البلدين يتمتعان بطاقات كبيرة لتسوية مشاكل المنطقة وكذلك مكافحة الارهاب معربا عن امله في تسهم هذه المشاورات في تنمية وتعزيز هذه الطاقات .

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار