۸۱۳مشاهدات
ان نظام آل سعود يقف شعب اليمن، الا انهم يقولون لا يحق لهذا الشعب ان يدافع عن نفسه، في حين انهم يعرضون قطعة معدنية في منظمة الأمم المتحدة، لذلك علينا ان نعرف المستكبرين لئلا ننخدع بهم.
رمز الخبر: ۳۷۱۲۲
تأريخ النشر: 20 December 2017

شبکة تابناک الاخبارية: صرح المرجع الديني، آية الله ناصر مكارم شيرازي، اليوم الأربعاء، أن أميركا وأوروبا تساعدان نظام آل سعود في تدمير اليمن وقتل شعبه، وهذا يشكل وصمة عار عليهما.

وخلال درسه في البحث الخارج (الفقه) في المسجد الأعظم بمدينة قم المقدسة جنوب طهران، قال آية الله مكارم شيرازي ان عددا من المتغطرسين والمستكبرين يحكمون العالم، مضيفا: ما لم نحرر أنفسنا من قيودهم، فلن نحقق شيئا، وفي البداية علينا ان نتعرف على هذه الجماعة المستبدة والمستكبرة والمتغطرسة.

ولفت الى ان الاحتكار أحد علائم الأعداء، فهم يريدون كل الأمور لهم، ولا يهمهم سوى مصالحهم.

وأضاف: ان الإدارة الإميركية احتجت مؤخرا على كوريا الشمالية بشأن تصنيع القنبلة النووية، هذا في حين ان اميركا تمتلك قنابل نووية، لكنها تريد من خلال الحرب والضغوط الاقتصادية ان تقمع من يريدون ان يتصرفوا خلافا لرغباتها، رغم انه من وجهة نظرنا فإن استخدام أسلحة الدمار الشامل مخالف للشرع.

وتابع: ان اميركا وأوروبا تساعدان نظام آل سعود ليدمر اليمن ويقتل شعبه، ولكنهم عثروا على حطام معدني، ويقولون ان ايران أعطت اليمنيين صواريخ للدفاع عن أنفسهم، وبالطبع فإن هذه القضية غير صحيحة، ولكن ألا يوجد إشكال في انهم يحصلون على الأسلحة من الآخرين ويستخدمونها ليل نهار ضد الشعب اليمني.. ان هذه الممارسات تشكل وصمة عار حقا.

وأردف آية الله مكارم شيرازي: ان نظام آل سعود يقف شعب اليمن، الا انهم يقولون لا يحق لهذا الشعب ان يدافع عن نفسه، في حين انهم يعرضون قطعة معدنية في منظمة الأمم المتحدة، لذلك علينا ان نعرف المستكبرين لئلا ننخدع بهم.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار