۱۱۳۲مشاهدات
رمز الخبر: ۳۷۰۲۳
تأريخ النشر: 13 December 2017

شبکة تابناک الاخبارية: ان ما حدث في اليمن من عدوان عالمي تكالبت عليه قوى الشر وعلى رأسهم امريكا بتنفيذ سعودي اماراتي عربي ما هو الا خدمة للمشروع الصهيوني الأمريكي وللحفاظ على مصالحها في المنطقة بشكل عام واليمن بشكل خاص، كون اليمن تمثل منطقة جغرافية مهمة تأثر على الملاحة البحرية العالمية بالممرات التي تمتلكها والجزر والموانئ الحيوية ك مضيق باب المندب الذي يعتبر من اهم الممرات الدولية المؤثرة على التجارة العالمية.

وما نراه من تواطئ عالمي وخصوصا المنظمات التي تدعي انها في خدمة حقوق الأنسان ك مجلس الأمن والأمم المتحدة فهو خير دليل على ان الجميع ينفذ مخططات اسرائيل وامريكا بالدرجة الأولى.

قبل ايام يجتمعون في مجلس الأمن وكانت الشعوب مؤملة ان يخرج هذا الاجتماع بحلول لأيقاف الحرب والعدوان الذي يشن على اليمن ويستهدف الأطفال والنساء والعزل وهم نائمين في بيوتهم، لكن للأسف الذي استطاعوا الخروج به هو محاولة ايقاف العمليات البطولية التي ينفذها ابطال الجيش واللجان الشعبية داخل الأراضي السعودية وكذلك الصواريخ الباليسنية التي تستهدف العمق السعودي. المسألة واضحة كعين الشمس ومنذ بدأ العدوان والقوى الوطنية موقفها "اوقفوا الغارات الهيستيرية على ابناء الشعب اليمني ونحن سنوقف العمليات في الحدود".

اليوم يعيش اليمنيون مأساة ومجاعة كبيرة قد تصل الى كارثة بحق الأنسانية، اكثر من 990 يوم والشعب اليمني يعيش تحت النار والحصار، حصار بحري وبري وجوي وكذلك انتشار وباء الكوليرا الذي ينتشر بكثافة ولايستطيع الأطباء عمل اي شي بسبب الحصار الذي يفرضه تحالف العدوان السعودي الأمريكي.

النظام السعودي يضن انه بحصاره يستطيع ان يركع الشعب اليمني نقول له كما قال السيد القائد عبد الملك بدر الدين الحوثي مستعدين للمواجهه جيلا بعد جيل كونوا رجالا واتركوا الأطفال والنساء اتركوا محاصرة اليمنيين دعوا الادوية تدخل لجرحى غاراتكم التي تستهدف البيوت والمدارس والمستشفيات واذهبوا الى الجبهات فرجال الله ينتظرونكم في الحدود للتنكيل بكم وبمرتزقتكم الذي تستجلبوهم من السودان وغيرها.

اما مستقبل اليمن فاليمنيون هم من سيحددونه بصبرهم وثباتهم ودفاعهم عن ارضهم وعرضهم لن نقبل بالوصاية بعد الأن وبعد هذه الدماء الطاهرة التي تقاتل الشيطان الأكبر وما لم يحققوه بالقوة لن يستطيعوا ان يحققوه بقررات واجتماعات مجلس امنهم والأمم الممزقة، اليوم الشعب اليمني هو من يمتلك القرار ومن يحدد مستقبله.

و كما قال السيد الخامنئي ان آل سعود سيمرغ انوفهم في التراب وحتى لو استمر العدوان لسنوات طويلة لن ينجحوا نعم هذا كلام من يعرف اليمنيين من يعرف بأسهم ورباطة جأشهم السيد الخامنئي يعرف وعبر التاريخ ان اليمن مقبرة الغزاة وستكون مقبرة امريكا واسرائيل واجندتهم من ال سعود.

السيد خامنئي يعرف ان آل سعود معتدون والمعتدي لا يمكن ان يحقق اي نصر مهما استخدم من اسلحة واموال فسينفقوها ثم تكون عليهم حسرة.

*الإعلامي اليمني

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: