۶۷۰مشاهدات
وحول الأنباء التي ترددت عن زيارة يقوم بها ملك الاردن عبدالله الثاني الى ايران وهل ان هناك دعوة موجهة ال الملك عبدالله أم لا, قال مهمانبرست "الدعوة التي يقال عنها حصلت قبل عدة أشهر والأنباء الراهنة غير مؤكدة وغير موثقة".
رمز الخبر: ۳۶۶۸
تأريخ النشر: 15 March 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية رامين مهمانبرست أن عائدية الجزر الثلاث في الخليج الفارسي الى الجمهورية الإسلامية الإيرانية أمر لايقبل الشك.

ویذکر ان مهمانبرست قال في مؤتمره الصحفي الأسبوعي اليوم الثلاثاء, "قلنا مراراً وتكراراً أن عائدية الجزر الثلاث في الخليج الفارسي الى الجمهورية الإسلامية الإيرانية أمر لايقبل الشك".

واضاف, اذا كان هناك سوء تفاهم حول الإجراءات الإدارية في جزيرة ابوموسى فذلك يمكن تسويته عبر الحوار والتفاوض.

وحول قرار مجلس تعاون دول الخليج الفارسي بإرسال قوات عسكرية الى البحرين لقمع المحتجين في هذا البلد, قال مهمانبرست: ينبغي منع جميع أشكال العنف في التعامل مع مطالب الشعب السلمية.

وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية أن دخول قوات عسكرية أجنبية الى البحرين أمر مرفوض, معتبرا ان هذا التدخل سيجعل الوضع أكثر تعقيدا وأشد صعوبة .

كما انتقد تدخل الدول الغربية في الشؤون الداخلية للدول الإسلامية والسياسات المزدوجة للغرب في هذا الشأن, مؤكدا ان شعوب المنطقة تشكك في سلوك الغرب في مختلف القضايا مثل الديمقراطية وحقوق الإنسان, ودعا الدول الغربية الى تصحيح نهجها ومسارها الخاطئ في هذا المجال لأن النهج الحالي مرفوض.

وحول الأنباء التي ترددت عن زيارة يقوم بها ملك الاردن عبدالله الثاني الى ايران وهل ان هناك دعوة موجهة ال الملك عبدالله أم لا, قال مهمانبرست "الدعوة التي يقال عنها حصلت قبل عدة أشهر والأنباء الراهنة غير مؤكدة وغير موثقة".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: