۴۶۱مشاهدات
رمز الخبر: ۳۶۲
تأريخ النشر: 13 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية - علی أکبر عین الهي: إن الظروف الموضوعیة التي تحکم دول المنطقة تتجه نحو دعم دول المقاومة، یقابلها تراجعات وإنتکاسات شدیدة لیست لصالح إسرائیل بعد إشعال حربین عدوانیتین ضد لبنان وغزه، والإستمرار في محاصرة قطاع غزة عبر إزدیاد الضغوط الدولية ضدإسرائیل والتي تحولت إلی أدوات ضغط ضدها.

أما من الناحیة الداخلية في إسرائیل، فإن الشعب الیهودي الذي حصل علی دعم الأوربیین لدولتهم الدینیة، فإنه بدأ یشعر بالجرائم البشعة ضدالإنسانیة والدین التي تقوم بها حکومة إسرائیل، ولذلک بدأت الضغوط الداخلية ضدحکومة إسرائیل من قبل الیهود أنفسهم، وتوسعت دائرة المظاهرات المعارضة لسیاسات الحکومة الإسرائیلية علی المستویین الداخلي والخارجي لتغییر سیاساتها .

أما من الناحیة الإعلامية علی المستوی الدولي، فإن النفوذ الإعلامي الإسرائیلي قد إنحسر بعد إنحسار الدور الغربی، وبدأ العالم یکتشف جرائم إسرائیل ولذلک نری توسع النشاط الإعلامي ضد سیاسات إسرائیل الفاشلة، وبدأت الشعوب تضغط علی حکوماتها عبرالمظاهرات للضغط علی إسرائیل. وإنتقاد سیاساتها في المنظمات الدولية . وبالمقابل فإن الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطینی قد إتسع أیضا مما دفع حکومة إسرائیل إلی إتخاذ سیاسات متخبطة وأخطاء إستراتیجیة تکلفها إثمان باهظة.

إن الهجوم الوحشي للقوات الإسرائیلية ضد "سفینة الحرية" التي قامت بارسالها منظمات إنسانية وشعبیة لصالح الشعب الفلسطیني، سبب إنزعاجا وإستنکارا دوليا واسعا حتی من قبل الدول الصدیقة لإسرائیل بسبب عمق الجريمة الإسرائیلية. إن هذا الخطأ الکبیر ادی إلی أن تقوم وسائل الإعلام الإسرائیلیة بالتصریح عن عدم تحسبها لردود الفعل العالمية ضدإسرائیل . و منذ الهجوم ضد سفینة الحریة تتوالی الضغوط والمشاکل ضد حکومة إسرائیل، حتی أنها واجهت بعض المشاکل لسفر ممثلیها الدبلوماسیین. ولذلک کانت وسائل الإعلام الإسرائیلية تطرح سیناریوهات حول أسباب إندلاع الحرب في الجنوب اللبناني من أجل التخفیف من حدة الضغوط الدولية، وتحاول وسائل الإعلام الإسرائیلية إیجاد التبریر اللازم لاشعال الحرب بحجة أنها تواجه خطرا من قبل المقاومة الاسلامیة ولذلک فانها تدافع عن نفسها و عن کیانها ضد إعتداءات المقاومة حسب تحلیلها.

ولکن ما حدث قبل أیام في الجنوب اللبناني من دخول القوات الإسرائیلية و البدأ باطلاق النار علی الجیش اللبناني و استشهاد ثلاثة جنود لبنانیین و رد الفعل السریع اللبناني ضدهم، سحب البساط من وسائل الإعلام الإسرائیلية و کشف عن مخططاتها العدوانية و عدم إمکانیة إقناع العالم بأکاذیبها، لذلک نری إستنکار الدوائر العالمية و المحلية واللبنانية ضد إسرائیل، و الدفاع عن حق المقاومة اللبنانية .

لم یکن للجیش اللبناني حتی الآن أي دور ضد إسرائیل و کان دورها یقتصر علی مساعدة متضرري الحرب و عدم الدخول في ساحة المعرکة ولکن إخطاء إسرائیل کان مبررا لدخول القوات اللبنانية لصالح المقاومة.

و یحلل البعض أن ما قامت إسرائیل من هذا التدخل کان من أجل إکتشاف مدی ردود فعل حزب الله، أما البعض الأخر فانه یعتقد بأن إسرائیل أرادت رد فعل عسکري من قبل حزب الله حتی تقوم باشعال حرب جدیدة، ولکنها فشلت، ولکنني أعتقد بعدم صحة أي من السیناریوهات المذکورة، لأن إسرائیل لم تکن تتوقع رد الفعل العسکري السریع من قبل الجیش اللبناني المعروف بحیادیتة، لذلک فإن إسرائیل تورطت في القضیة مما سبب خوف الإسرائیلیین و هروبهم نحو الملاجیء والتسرع في إتخاذ القرارات غیر المدروسة من قبل الحکومة الإسرائیلية.

 إن فشل إسرائیل أدی إلی فضح سیناریو مخطط إشعال حرب جدیدة في المنطقة من جهة، وإیجاد أرضیة مناسبة لمشارکة الجیش اللبناني في المقاومة والتلاحم الوطني اللبناني من جهة ثانیة، أن ذلک سحب البساط من تحت وسائل الإعلام الإسرائیلية التي کانت تدق إسفینا بین الشعب اللبناني المقاوم والجیش النظامي الحکومي. لقد حمل الجیش اللبناني وسام المقاومة إلی جانب القوات الشعبية البنانية والیوم نسمع صوت المقاومة اللبنانیة في داخل وخارج لبنان، وبالمقابل نسمع صوت الإستنکار ضدإسرائیل وکل ذلک نتیجة أخطاء سیاسات إسرائیل.

کل ذلک دفع السید حسن نصرالله أن یعلن عن معلومات سرية حول دور إسرائیل في إغتیال الحریري  و کذلک وثائق هامة عن المقاومة اللبنانية . کل ذلک سوف یؤدي إلی التراجع الإسرائیلي المستمر.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: