۳۸۰مشاهدات
من جانبه قدم مساعد وزير خارجيَّة الجمهوريَّة الإسلاميَّة الإيرانيَّة للشُؤُون العربيَّة والأفريقيَّة حسين جابري أنصاري ...
رمز الخبر: ۳۵۷۵۹
تأريخ النشر: 23 July 2017
شبکة تابناک الاخبارية: ثمّن وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية لبلاده خاصة في الحرب ضد عصابات داعش الارهابية، مؤكدا اهمية فتح آفاق جديدة للتعاون بين البلدين.

جاء ذلك خلال استقبال الجعفري لمساعد الخارجية الايرانية للشؤون العربية والافريقية حسين جابري انصاري والوفد المرافق له في بغداد امس السبت.

وافاد تقرير للموقع الرسمي لوزير الخارجية العراقي انه جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائيَّة بين بغداد وطهران، وسُبُل تعزيزها بما يخدم مصالح الشعبين الجارين، كما تمَّ استعراض الانتصارات الكبيرة التي حققها العراقـيُّون في حربهم ضدَّ عصابات داعش الإرهابيَّة، والدعم الذي قدَّمته الدول الصديقة، ومُجمَل الأوضاع في المنطقة، والعالم.

وقدَّم الجعفريَّ شكر، وتقدير العراق لمواقف الجمهوريَّة الإسلاميَّة الإيرانيَّة الداعمة، والمُساعَدات التي قدَّمتها في مُختلِف المجالات خُصُوصاً في مجال الحرب ضدَّ عصابات داعش الإرهابيَّة، مُشيراً إلى أهمِّـيَّة فتح آفاق جديدة للتعاون بين البلدين، والمُساهَمة في مرحلة إعمار البنى التحتـيَّة للمُدُن العراقيَّة، داعياً إلى ضرورة بذل المزيد من الجُهُود لدعم عمل اللجنة العليا المُشترَكة بين بغداد وطهران، والتوصُّل إلى اتفاقـيَّات تـُساهِم في تطوير التعاون.

من جانبه قدم مساعد وزير خارجيَّة الجمهوريَّة الإسلاميَّة الإيرانيَّة للشُؤُون العربيَّة والأفريقيَّة حسين جابري أنصاري، التهاني بمُناسَبة الانتصارات المتحققة في الحرب ضدَّ إرهابيِّي داعش، وتحرير مدينة الموصل، مُجدِّداً تأكيد بلاده على الاستمرار بدعم العلاقات الثنائيَّة مع العراق، وتعزيز التعاون في المجالات كافة، مُبيِّناً: أنَّ اللجان الفنـِّية مُستمِرّةَ في عملها لتفعيل الاتفاقـيَّات بين البلدين.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: