۳۲۰مشاهدات
واشار الي دخول خمسة الاف زائر ايراني يوميا الي العراق، قائلا لو اتخذ العراق التمهيدات والمراقبة اللازمة علي الحدود وقام بتعزيز الامكانيات الحدودية فعندها يمكن زيادة هذا العدد الي ضعفين او ثلاثه اضعاف.
رمز الخبر: ۳۵۶۳
تأريخ النشر: 08 March 2011
شبکة تابناک الأخبارية: قال مساعد وزير الداخلية الايراني في شؤون الامن علي عبداللهي ان ايران تحرص دائما علي استقرار العراق وامنه واستقلاله.
   
واشار عبداللهي خلال اجتماعه مع اد ميلكرت ممثل امين عام الامم المتحده في شؤون العراق بطهران، اشار الي الاجراءات التي قامت بها الجمهورية الاسلامية الايرانية للحفاظ علي البني التحتية الاقتصادية والاجتماعية والامنية للعراق وتطويرها قائلا ان ايران اقترحت فكرة عقد مؤتمر وزراء داخلية دول الجوار العراقي حيث تم فعليا عقد عدد من هذه المؤتمرات لحد الان.

واضاف انه يتم تقديم تقرير كامل بشان الاجراءات التي تتخذها الدول الاعضاء في موتمر وزراء الداخلية للدول المجاورة للعراق الامر الذي يعتبر خطوة ايجابية للغاية في اطار ارساء الامن في العراق وتطويره اقتصاديا.

واعتبر تشكيل اللجنة الثنائية التي شكتها العراق وايران بانها من الاجراءات الاخري التي قامت بها طهران من اجل دعم الامن في العراق، قائلا ان هذه اللجنة قامت باجراءات جيدة للغاية بشان تنظيم الحدود بين البلدين وتم تحديد ثمانية معابر حدودية بشكل رسمي لعبور الزوار وسياح البلدين.

واشار الي تشكيل وحدة حرس الحدود لتوفير امن الحدود بين ايران والعراق، قائلا انه تم تشكيل وحدة حرس الحدود لتوفير الامن في الحدود بين ايران والعراق حيث ان حراس الحدود يجرون لقاءات بينهم بشكل منظم.

واشار الي دخول خمسة الاف زائر ايراني يوميا الي العراق، قائلا لو اتخذ العراق التمهيدات والمراقبة اللازمة علي الحدود وقام بتعزيز الامكانيات الحدودية فعندها يمكن زيادة هذا العدد الي ضعفين او ثلاثه اضعاف.

واشار الي عملية ازالة الالغام في الحدود بين ايران والعراق، قائلا انه في فترة الحرب زرعت ملايين الالغام في الحدود حيث تكبدنا اثمانا باهضة لازالتها ونامل في ازاله كل حقول الالغام حتي السنه القادمه وذلك في ضوء الاجراءات التي اتخذت في هذا المجال.

واشار الي تواجد 35 الف لاجئ عراقي في ايران حاليا، معربا عن امله في ان يتم توفير الظروف لعودتهم الي بلدهم.

من جانبه اعرب اد ميلكرت خلال الاجتماع عن شكره لدعم الجمهورية الاسلامية الايرانية مسيرة تعزيز الاستقرار في العراق.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: