۴۱۹مشاهدات
كما ان هذه العمليات اجبرت العدو على التخلي عن الاهداف التوسعية التي حددها في البداية.. وليعلم العدو ان الاطماع التوسعية في حدود الجمهورية الاسلامية الايرانية أمر غير ممكن.
رمز الخبر: ۳۵۱۸۹
تأريخ النشر: 24 May 2017
شبکة تابناک الاخبارية: أكد قائد القوة البحرية التابعة للجيش الايراني، أن القوات المسلحة الايرانية لديها من الجاهزية بحيث إنها ستقضي على اي تهديد في اي منطقة ومن قبل اي عدو كان، وستثبت أن من جرّب المجرّب حلت به الندامة.

وفي حديثه خلال الجلسة المفتوحة بالبرلمان الايراني اليوم الاربعاء، وبمناسبة الذكرى السنوية الـ35 لتحرير مدينة خرمشهر، وباعتباره احد المغاوير المشاركين في هذه العمليات، قال الادميرال حبيب الله سياري: ان أكثر أداء ميداني للقوات المسلحة تألقا ضد العدو خلال الحرب المفروضة، تمثل في عمليات بيت المقدس، والتي وجهت ضربات قاطعة ومهلكة الى الماكنة العسكرية للعدو فضلا عن إنهاء 19 شهرا من حصار واحتلال مدينة خرمشهر، وحسب تعبير العسكريين، سلبت الرغبة في القتال من العدو.

واضاف الادميرال سياري: كما ان هذه العمليات اجبرت العدو على التخلي عن الاهداف التوسعية التي حددها في البداية.. وليعلم العدو ان الاطماع التوسعية في حدود الجمهورية الاسلامية الايرانية أمر غير ممكن.

وبشأن تأثير عمليات بيت المقدس، أوضح قائد القوة البحرية الايرانية، انه بعد 20 يوما من انتهاء هذه العمليات وعلى اعتاب انعقاد قمة دول عدم الانحياز، والتأكيد على ضرورة الاستعداد للدفاع ومواجهة الكيان الصهيوني الذي كان قد احتل جنوب لبنان في تلك الفترة (1982)، أعلن الكيان الصهيوني وقفا لإطلاق النار من جهة واحدة، وبدأ بتنفيذ انسحاب مدروس من الجنوب.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار