۲۶۴مشاهدات
ان ما يهم الجمهورية الاسلامية الايرانية هو وحدة العالم الاسلامي وتعاون الدول للخروج من الازمات المتعددة في هذه المنطقة الحساسة، ازمات لها جذور في التدخلات الخارجية وليدة الافكار المتطرفة والارهابية، ويتم تغذيتها من قبل الافكار الوهابية في السعودية.
رمز الخبر: ۳۵۰۲۷
تأريخ النشر: 04 May 2017
شبکة تابناک الاخبارية: استنكر المتحدث باسم وزارة الخارجية "بهرام قاسمي" التصريحات العدائية الاخيرة لولي ولي عهد السعودية ضد ايران، واعتبرها دليلا على فهمه الخاطئ للاوضاع الاقليمية ومؤشرا على الدور المخرب للنظام السعودي في المنطقة.

واعتبر قاسمي في معرض رده على التصريحات العدائية لولي ولي عهد السعودية في مقابلة مع احد وسائل الاعلام في بلاده، انه في احسن الحالات فان هذه التصريحات تدل على فهمه الخاطئ لاوضاع المنطقة ، وقال : ان هذه التصريحات وثيقة واضحة على نشر الارهاب ومتابعة سياسات السعودية المخربة في اثارة التوتر في المنطقة وايران.

واشار الى الظروف الراهنة في المنطقة تعتبر غير مناسبة لطرح مثل هذه الافكار غير البناءة، مضيفا: بما ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اثبتت قولا وفعلا، سعيها للاستفادة من النقاط المشتركة للتوصل الى تفاهم وفتح باب التعاون مع جميع دول المنطقة، وان مثل هذه التصريحات تعتبر بعيدة عن الحكمة السياسية وخطوة خاطئة وخطأ استراتيجيا في حين ان منطقة غرب آسيا الحبلى بالتوترات بحاجة اكثر من أي منطقة اخرى الى التفاهم والتعاون بين دول المنطقة.

وتطرق المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية الى الادعاءات المطروحة في كلام الامير السعودي،  وقال: ان ما يهم الجمهورية الاسلامية الايرانية هو وحدة العالم الاسلامي وتعاون الدول للخروج من الازمات المتعددة في هذه المنطقة الحساسة، ازمات لها جذور في التدخلات الخارجية وليدة الافكار المتطرفة والارهابية، ويتم تغذيتها من قبل الافكار الوهابية في السعودية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: