۲۶۵مشاهدات
وستبدأ العروض حوالي العاشرة والنصف صباحًا بتوقيت القدس المحتلة، وتستمر قرابة ساعتين ونصف؛ حيث ستحلق الطائرات في سماء 40 مدينة محتلة من "إيلات" (أم الرشراش) حتى صفد.
رمز الخبر: ۳۵۰۰۸
تأريخ النشر: 02 May 2017
شبکة تابناک الاخبارية: تستعد الجماهير الفلسطينية في الداخل المحتل عام 1948 اليوم الثلاثاء، للمشاركة في مسيرة العودة الـ 20 إلى قرية الكابري المهجرة، في الوقت الذي يحتفل فيه المحتلون الصهاينة بـما يسمونه "يوم الاستقلال" الـ 69.

وأفاد مراسل وكالة أنباء فارس بأن مسيرة العودة تنطلق هذا العام، تحت عنوان "يوم استقلالهم يوم نكبتنا"، حيث من المتوقع أن يشارك فيها الآلاف.

وكانت الليلة الماضية، قد شهدت احتفالات في المدن والبلدات المحتلة، وبدأت هذه الاحتفالات مع دخول ساعات المساء، تحديدًا مع إسدال الستار على إحياء ذكرى قتلى الحروب الإسرائيلية؛ إذ شهد "جبل هرتزل" في مدينة القدس المحتلة، مراسم احتفالية بحضور رئيس الكيان رؤوبين ريفلين، ورئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو.

وقال نتنياهو خلال المراسم: " نقدر الثمن الذي دفعه أعزاءنا لأجلنا (..) أتعهد بألا يهدأ لنا بال حتى نعيد إلى البيت جنودنا الأعزاء هدار غولدن وأورون شاؤول"، في إشارةٍ ضمنية منه إلى أنهم على قيد الحياة.

من جهته، قال رئيس أركان جيش الاحتلال الجنرال غادي آيزنكوت: "في ظل استمرار تقلب وزعزعة الأوضاع في الشرق الأوسط، نواصل الاستعداد لنكون جاهزين لـ"الدفاع" عن أنفسنا بقوة، صرامة، مسؤولية واتزان"، وفق تعبيره.

وجاء في بيان الدعوة والتحشيد لمسيرة العودة :" 69 عاما مرت على نكبة شعبنا الفلسطيني وملايين اللاجئين الفلسطينيين لا يزالون مشتتين في مخيمات اللاجئين في الوطن والشتات، محرومين من ممارسة حقهم الطبيعي في العودة، والعيش على أراضيهم وفي قراهم ومدنهم. وبين عام وآخر، تتعرّض قضية اللاجئين إلى محاولات شتّى لشطبها من الوجود سواءً من خلال اشتراط "إسرائيل" التخلي عنها في المفاوضات العقيمة، أو الإمعان في محاولات توطين اللاجئين في الدول التي يقيمون فيها، والتنكّر لحقوقهم التي أقرّها القانون الدولي، في وقت تواصل فيه "إسرائيل" مخططاتها الاجرامية لشطب قُرانا ومدننا المهجّرة من الخارطة، والاستيلاء على أراضيها ومحاولة طمس هويتنا وتشويه ذاكرتنا الجماعية".

ومما جاء في البيان أيضًا :" لأن الجليل جزءٌ غالٍ على قلوبنا جميعًا، فإننا نهيب بأبناء شعبنا وهيئاته الاجتماعية والسياسية المشاركة الفعالة في النشاطات التي ستنظمها الجمعية واللجنة الشعبية لمسيرة الكابري، وبالتنسيق وبدعم من لجنة المتابعة العليا، في الذكرى التاسعة والستين لنكبة شعبنا الفلسطيني".

على صعيدٍ منفصل، تنظم طائرات حربية إسرائيلية، عروضًا تأتي في سياق احتفالات المحتل بـ"يوم الاستقلال"، حيث من المقرر أن تشارك فيها هذا العام طائرات من نوع F35، التي وصلت من واشنطن مؤخرًا.

وستبدأ العروض حوالي العاشرة والنصف صباحًا بتوقيت القدس المحتلة، وتستمر قرابة ساعتين ونصف؛ حيث ستحلق الطائرات في سماء 40 مدينة محتلة من "إيلات" (أم الرشراش) حتى صفد.

ومن المدن التي ستمر فوقها الطائرات: بئر السبع، أسدود، دالية الكرمل، حورة، حيفا، طبريا، القدس، الناصرة، عين الأسد، عكا، صفد و"تل أبيب" وغيرها من المدن والبلدات.

وخلافًا لجميع الطائرات المشتركة في العرض فإن الطائرة الجديدة من نوع F35 ستمر فقط فوق مدن محددة وهي: بئر السبع، القدس، حيفا، و"تل أبيب"، والقاعدة العسكرية "تل نوف"، والقاعدة العسكرية "رمات دافيد" فقط.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: