۱۸۰مشاهدات
"السؤال الحقيقي لماذا تخشى الولايات المتحدة تشكيل لجنة التحقيق التي اقترحناها" مؤكدا أن "الولايات المتحدة لن تقبل بتحقيق نزيه حول استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا".
رمز الخبر: ۳۴۸۶۱
تأريخ النشر: 15 April 2017
شبکة تابناک الاخبارية: صرح وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، بأن الحكومة السورية تعتزم مواصلة العمل على تطهير أرض سوريا من الإرهاب.

وأكد المعلم في المؤتمر الصحفي المشترك مع نظيريه الايراني محمد جواد ظرفي والروسي سيرغي لافروف في موسكو اليوم الجمعة ، أن الحكومة السورية ستواصل العمل من أجل تطهير الأرض السورية من الإرهاب الذي انتشر هناك.

وأعرب وزير الخارجية السوري عن امتنانه لروسيا وإيران على دعمهم.

وأضاف المعلم أن هذا الاجتماع كان رسالة قوية بعد العدوان الأميركي في سوريا.

وشدد المعلم على أن "سوريا أعلنت مرارا أنها لا تمتلك أسلحة كيميائية وما جرى في خان شيخون عملية مفبركة والطيران السوري لم يستخدم السلاح الكيميائي حتى ضد الإرهابيين ومضيفا "ندين استخدام هذا السلاح ومن هنا جاءت مطالبتنا بتشكيل لجنة تحقيق دولية محايدة مهنية لكي تزور مطار الشعيرات وخان شيخون ".

وقال المعلم: "السؤال الحقيقي لماذا تخشى الولايات المتحدة تشكيل لجنة التحقيق التي اقترحناها" مؤكدا أن "الولايات المتحدة لن تقبل بتحقيق نزيه حول استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: