۲۰۸مشاهدات
واشار ولايتي الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية والعراق لديهما اواصر علاقات واسعة وعريقة وان شعبي البلدين وكبار مسؤوليهما يبذلون ما بوسعهم لتطوير هذه العلاقة.
رمز الخبر: ۳۴۵۵۳
تأريخ النشر: 06 February 2017
شبکة تابناک الاخبارية: اعلن رئيس مركز الابحاث الاستراتيجية لمجمع تشخيص مصلحة النظام علي اكبر ولايتي ان ايران تدعم بجدية الحكومة الشرعية والقانونية في العراق

ولدى استقباله ممثل الامين العام للامم المتحدة في شؤون العراق يان كوفيش اليوم الاحد قال ولايتي للاسف ان واحدة من المشاكل الاقليمية التي تواجهها الشعوب المظلومة في المنطقة ولا علاقة لهم بها ، ناجمة من تدخل ومؤامرات بعض الدول الاجنبية وحلفائهم من الرجعية .

واضاف انه ينبغي ومن اجل التصدي لهذه المؤامرة ايجاد عزم عالمي جاد .

واكد ولايتي انه بامكان الامم المتحدة ان تبذل مساعي مؤثرة في هذا المجال

وقال انه يمكن بمساعدة الامم المتحدة دعم الشعب العراقي لاتخاذ الاجراءات اللازمة في مواجهة التدخل الاجنبي في شؤونه الداخلية .

واشار ولايتي الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية والعراق لديهما اواصر علاقات واسعة وعريقة وان شعبي البلدين وكبار مسؤوليهما يبذلون ما بوسعهم لتطوير هذه العلاقة.

واكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تقف دوما الى جانب الشعوب المظلومة في المنطقة ضد التيارات المتطرفة والارهابية وقد برهنت دورها الايجابي في احلال السلام والاستقرار والتنمية في المنطقة ومنها العراق وسوريا اكثر فاكثر.

واعتبر ولايتي التجربة الديمقراطية في العراق بانها قضية مهمة لهذا البلد وقال يجب ان توظيف هذه التجربة في اتجاه الحفاظ على وحدة التراب العراقي ومواجهة اي تحرك لتقسيم العراق باعتبارها قضية لا تقبل التساهل.

واكد ان مصير الشعب العراقي مرتبط بشكل مباشر مع استقرار واستتباب الامن في دول المنطقة وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم بجدية الحكومة الشرعية والقانونية في العراق.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار