۲۱۶مشاهدات
وإعتبرت عقوبة الإعدام أقصى أنواع العقوبة القاسية واللاإنسانية والمهينة، مضيفة ان اعدام المواطنين الثلاثة جاءت بعد محاكمة جائرة.
رمز الخبر: ۳۴۲۹۶
تأريخ النشر: 17 January 2017
شبکة تابناک الاخبارية: إعتبرت منظمة العفو الدولية تنفيذ النظام في البحرين جريمة الإعدام بحق ثلاثة مواطنين ضربة صادمة لحقوق الإنسان ووصفت محاكمتهم بالجائرة.

وقالت نائبة مدير قسم الحملات في المكتب الإقليمي للمنظمة سماح حديد: "إن اليوم يُعد يوماً حزيناً لحقوق الإنسان في البحرين. فهذه الإعدامات، وهي أول إعدامات تُنفذ منذ عام 2010، تمثل انتكاسة شديدة في بلد كثيراً ما تشدق المسؤولون فيه بالتزامهم بحقوق الإنسان.

وأضافت المنظمة في بيان أن تلك الإعدامات، وهي أول إعدامات تُنفذ منذ عام 2010، تمثل انتكاسة شديدة في بلد كثيراً ما تشدق المسؤولون فيه بالتزامهم بحقوق الإنسان

وإعتبرت عقوبة الإعدام أقصى أنواع العقوبة القاسية واللاإنسانية والمهينة، مضيفة ان اعدام المواطنين الثلاثة جاءت بعد محاكمة جائرة.

وقالت المنظمة إنه وبدلاً من المضي قدماً في تنفيذ أحكام الإعدام، يتعين على السلطات في البحرين أن تسارع بفرض وقف لتنفيذ أحكام الإعدام، وأن تعمل على إلغاء عقوبة الإعدام بشكل نهائي”.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: