۱۵۴مشاهدات
وياتي اجتماع آستانا بعد تحرير حلب وبهدف تقوية المسار السياسي وتوحيد الجهود لمكافحة الارهاب وارساء الامن والاستقرار في سوريا.
رمز الخبر: ۳۴۲۲۸
تأريخ النشر: 14 January 2017
شبکة تابناک الاخبارية: تباحث مساعدو الخارجية الايرانية والروسية والتركية، امس الجمعة في موسكو، حول اجتماع آستانا واتفقوا على مواصلة مشاوراتهم لانجاح الاجتماع والمساعدة بحل الازمة السورية.

وكان مساعد الخارجية الايرانية للشؤون العربية والافريقية حسين جابري انصاري قد وصل الى موسكو صباح الجمعة قادما من بروكسل حيث اجتمع فيها مع مساعدة منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي هيلغا شميت.

وفي موسكو اجتمع جابري انصاري الى نائب الخارجية الروسية ممثل الرئيس بوتين في شؤون الشرق الاوسط وافريقيا ميخائيل بوغدانوف، ومن ثم شارك في الاجتماع الثلاثي الذي ضم ايضا نظيريه الروسي بوغدانوف والتركي "اونال".

وفي هذا الاجتماع الذي حضر بدايته وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، تباحث جابري انصاري وبوغدانوف واونال بشان الترتيبات المتعلقة باجتماع آستانا.

ومن المقرر ان يعقد اجتماع آستانا في 23 كانون الثاني / يناير الجاري بحضور ممثلين عن الحكومة والمعارضة السورية وباشراف الدول الثلاث ايران وروسيا وتركيا ومشاركة مندوب عن منظمة الامم المتحدة.

وياتي اجتماع آستانا بعد تحرير حلب وبهدف تقوية المسار السياسي وتوحيد الجهود لمكافحة الارهاب وارساء الامن والاستقرار في سوريا.

واتفق مساعدو الخارجية للدول الثلاث ايران وروسيا وتركيا على مواصلة المشاورات من اجل انجاح اجتماع آستانا والمساعدة بحل الازمة السورية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار