۲۴۶مشاهدات
ونقلت وسائل الإعلام الأميركية عن شهود قولهم إن مطلق النار الذي لم يردد أي عبارات كان يرتدي قميصاً يحمل شعار سلسلة أفلام (ستار ورز).
رمز الخبر: ۳۴۱۳۷
تأريخ النشر: 07 January 2017
شبکة تابناک الاخبارية: أعلن مسؤولون أميركيون أنه تم اعتقال منفذ عملية إطلاق النار في مطار لورديل الدولي بولاية فلوريدا الأميركية، بعدما أسفرت عن مقتل 5 أشخاص وجرح 13 آخرين على الأقل وفق ما ذكرته وسائل أعلام أميركية.

وذكرت وسائل إعلام أن المشتبه به بالهجوم على المطار يدعى استيبان سنتياغو، ويبلغ من العمر 26 عاما.

هذا وفي وقت سابق أعلن عن مقتل 3 أشخاص و إصابة 9 آخرين.

إستيبان سانتياغو، يبلغ من العمر 26 عاماً، وينحدر من أصول لاتينية، بحسب ما أشارت المعطيات الأولية.

ويحمل سانتياغو هوية عسكرية أميركية، إذ عمل في الحرس الوطني، كما خدم ضمن القوات الأميركية في حرب العراق في الفترة ما بين نيسان / أبريل 2010 وشباط/ فبراير 2011.

وقال متحدث من الحرس الوطني، إن سانتياغو تأثر كثيراً، حيث قتل اثنان من زملائه بعبوة ناسفة زرعت على الطريق، ليشكل الحادث صدمة كبيرة بالنسبة له ولكل وحدته المكونة من 100 شخص، والتي عادت بالكامل بعد الحادث بشهر واحد.

ونقلت وسائل الإعلام الأميركية عن شهود قولهم إن مطلق النار الذي لم يردد أي عبارات كان يرتدي قميصاً يحمل شعار سلسلة أفلام (ستار ورز).

وبحسب مصادر أمنية فإن سانتياغو وصل إلى مطار "فورت لودرديل" على متن رحلة قادمة من ألاسكا ببندقية مرخصة في أمتعته، ثم استلم حقيبته وتوجه لدورة المياه، حيث لقمها بالذخيرة قبل أن يخرج ويطلق النار على المسافربن.

ووصف أحد شهود العيان المسلح بأنه "رجل نحيف.. كان "يطلق النار علينا مباشرة"، مضيفاً أن المسلح أعاد تلقيم سلاحه ليطلق النار مرة ثانية لكنه لم يتمكن من تحديد عدد الطلقات التي أطلقها المهاجم.

بعدها سلم سانتياغو نفسه لقوات الأمن دون أي مقاومة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار