۵۵۵مشاهدات
واوضح ان المشاركة الجماهيرية في ملحمة الثلاثين من كانون الاول كانت مدهشة لان ابناء الشعب نزلوا الى الشارع انطلاقا من شعورهم بالمسؤولية .
رمز الخبر: ۳۴۰۴۸
تأريخ النشر: 29 December 2016
شبکة تابناک الاخبارية: اكد سادن الروضة الرضوية السيد ابراهيم رئيسي ان البصيرة والصمود ساهما في تحرير خرمشهر امس وحلب اليوم وستقود انشاء الله الى تحرير القدس وهذه هي رسالة ملحمة الثلاثين من كانون الاول عام 2009. 2009.

وقال رئيسي خلال كلمته امام مراسم تكريم ملحمة الثلاثين من كانون الاول التي اقيمت اليوم الخميس في مصلى الامام الخميني بطهران ان الجماهير في الثلاثين من كانون الاول عام الفين وتسعة نزلت الى الشارع غاضبة على ممارسات الاعداء ومن اثاروا الفتنة.

وافاد بان ملحمة الثلاثين من كانون الاول وادت الفتنة وجسدت تجديد البيعة للولاية وحضور الجماهير في الساحة دفاعا عن الثورة والنظام الاسلامي .

واوضح ان المشاركة الجماهيرية في ملحمة الثلاثين من كانون الاول كانت مدهشة لان ابناء الشعب نزلوا الى الشارع انطلاقا من شعورهم بالمسؤولية .

واكد السيد رئيسي ان مزاعم تزوير الانتخابات الرئاسية (في عام 2009) كانت ذريعة بهدف المساس بالنظام والقيادة والاساءة للمقدسات الاسلامية والى شعائر الامام الحسين عليه السلام.

وشدد رئيسي على ان ضمان بقاء النظام وديمومته في مواجهة الفتن رهن بالبصيرة ومعرفة العدو والصمود والتي ساهمت في تحرير خرمشهر بالامس (في حرب النظام العراقي السابق على ايران في ثمانينيات القرن الماضي) وتحرير حلب اليوم وانشاء الله تحرير القدس غدا وهذه هي رسالة ملحمة الثلاثين من كانون الاول عام 2009 .
رایکم