۳۸۳مشاهدات
وشدد القائد على اهمية التحصيل العلمي وبناء الذات، وقال أن الشباب هم من يصنعون مستقبل البلاد ويشكلون تاريخه وعليهم أن يكونوا مستعدين.
رمز الخبر: ۳۳۸۷۵
تأريخ النشر: 14 December 2016
شبکة تابناک الاخبارية: حذر قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي من مخططات الاعداء للتأثير على اخلاق الشباب والناشئين، معتبرا ان الخطأ الكبير للحضارة الغربية يكمن في قطع صلتها بالباري تعالى.

وخلال رعايته مساء اليوم الثلاثاء حفل بلوغ الفين من تلاميذ مدارس العاصمة طهران سن التكليف الشرعي في حسينية الامام الخميني (رض)، اشار سماحة القائد الى محاولات الاعداء للتغلغل وفرض الهيمنة الاقتصادية والسياسية والثقافية على البلاد، داعيا الناشئين الى التسلح بالعلم والوعي ومتابعة الدراسة وتامين السلامة الجسدية والفكرية والمعنوية.

واوصى قائد الثورة الاسلامية الشباب بالاقتداء بمنهج الشهداء وأن يجعلوهم قدوة في حياتهم وقال: ان شهداءنا الاعزاء ضحوا بأغلى ما لديهم وهي ارواحهم في سبيل الله في سن الشباب من اجل الذود عن الاستقلال الوطني ومصالح البلاد وصد العدو.

واكد سماحته ان سر التقدم الفردي والاجتماعي هو الابقاء على التواصل والعلاقة مع الله تعالى وان الخطأ الكبير للحضارة الغربية الآيلة الى الزوال اليوم هو قطع صلتها بالباري تعالى، مؤكدا ان افضل وسيلة للارتباط بالله هي الصلاة وقراءة القرآن.

وشدد القائد على اهمية التحصيل العلمي وبناء الذات، وقال أن الشباب هم من يصنعون مستقبل البلاد ويشكلون تاريخه وعليهم أن يكونوا مستعدين.

كما نصح سماحته الناشئين باحترام الوالدين وتقدير محبتهما ومجازاة احسانهما.
رایکم