۳۰۳مشاهدات
وأكد أنه وفقا للاتفاق النووي فان اميركا باعتبارها أحدى اطراف الاتفاق التزمت بالامتناع عن تمديد أو وضع حظر جديد أو اية خطوة تتعارض مع نص وروح الاتفاق.
رمز الخبر: ۳۳۷۸۹
تأريخ النشر: 07 December 2016
شبکة تابناک الاخبارية: وجه سفير وممثل ايران الدائم لدى الامم المتحدة رسالة لامينها العام اكد عبرها أن القرار الذي اتخذه الكونغرس الاميركي بشأن تمديد الحظر على طهران، يتعارض مع ما ورد بالاتفاق النووي، داعيا لادراج هذا الموضوع على تقريره القادم لمجلس الامن الدولي.

واوضح غلام علي خوشرو بأن الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر قرار الكونغرس الاميركي الاخير وتمديد قانون الحظر (ايسا) حتى نهاية العام 2026 يتعارض مع التعهدات الاميركية المنصوص عليها بالاتفاق النووي.

وأكد أنه وفقا للاتفاق النووي فان اميركا باعتبارها أحدى اطراف الاتفاق التزمت بالامتناع عن تمديد أو وضع حظر جديد أو اية خطوة تتعارض مع نص وروح الاتفاق.

وأضاف خوشرو أن تمديد قانون الحظر على ايران (ايسا) يخالف التزامات اميركا المنصوص عليها بالاتفاق النووي وعلى ذلك فان هذا البلد لابد أن يتحمل التداعيات السلبية والاضرار المترتبة على هذه الخطوة.

ودعا مندوب ايران الامين العام للامم المتحدة لأن يطالب جميع اطراف الاتفاق خاصة اميركا الالتزام بتعهداتها حياله.
رایکم