۲۸۴مشاهدات
أكّد الرئيس اللبناني، العماد ميشل عون، أن الوصول الى رئاسة الجمهورية ليس الهدف، بل الهدف هو البدء في بناء وطن قوي بالوحدة الوطنية، مشددا على ان الفساد سيتم استئصاله في البلاد.
رمز الخبر: ۳۳۶۲۸
تأريخ النشر: 07 November 2016
شبکة تابناک الاخبارية: أكّد الرئيس اللبناني، العماد ميشل عون، أن الوصول الى رئاسة الجمهورية ليس الهدف، بل الهدف هو البدء في بناء وطن قوي بالوحدة الوطنية، مشددا على ان الفساد سيتم استئصاله في البلاد.

وفي كلمة له أمام الحشود الجماهيرية التي وصلت الى باحة القصر الجمهوري لتهنئته برئاسة الجمهورية، قال "نقف اليوم بكل عز وعنفوان لأننا صنعنا وحدتنا الوطنية ونحن أمام مرحلة بناء الوطن"، مشددا على ان بناء الوطن القوي يكون بوحدته الوطنية التي سيجري العمل على تعزيزها أكثر فأكثر.

واكد الرئيس ان الآمال كبيرة والارادة متوفرة عند الجميع وان الفساد في هذا البلد سيستأصل، كما قال ان "الدولة القوية تبنى على دستور يحترمه الجميع ومن اليوم لن يخرق أحد سقف الدستور". وحول المشاريع التي ينتظرها الشعب سريعا قال الرئيس عون ان الشعب يحتاج الى مشاريع بدائية من ماء وكهرباء وطرقات وهو ما سنسعى لانجازه باسرع وقت.

واضاف: اننا امام مشروع كبير ووصولنا لرئاسة الجمهورية ليس الهدف، الهدف ان نبدأ بنيان وطن قوى وبناء الوطن القوي هو بوحدته الوطنية التي يجب ان نعززها اكثر واكثر والوطن القوي بحاجة لدولة قوية تديره والدولة القوية هي التي تبنى على دستور يحترمه السياسيون جميعهم ولا احد يخرق منهم من الان وصاعدا سوف يخرق الدستور.

المصدر: موقع المنار
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: